© InfoMigrants
© InfoMigrants

أعلن المكتب الفرنسي لحماية اللاجئين والمشردين الجمعة أن نحو 86 ألف طلب لجوء سجل في العام 2016 بفرنسا، وشكل القادمون من ألبانيا القسم الأكبر منهم، يتبعهم مواطنو الدول التي تواجه أزمات وحروبا، كالسودان وأفغانستان وسوريا.


 حوالي 86 ألف طلب لجوء سجل في فرنسا في العام 2016، وشكل الألبان القسم الأكبر منهم ثم رعايا البلدان التي تواجه أزمات، كالسودان وأفغانستان وسوريا.


وقد سجل بالإجمال 85 ألفا و726 طلب لدى المكتب الفرنسي لحماية اللاجئين والمشردين، ما يشكل زيادة 7،1% بالنسبة إلى 2015، كما جاء في التقرير السنوي للمكتب الذي صدر الجمعة.


وقال باسكال بريس المدير العام للمكتب في التقرير "ما زلنا بعيدين عن تدفق كثيف".


وقالت وزارة الداخلية إن الزيادة بلغت 20% ووصلت إلى 97 ألفا و300 ملف.


وفي 2016، كان بلد المنشأ الأول لطالبي اللجوء ألبانيا مع 7432 طلبا، أي الضعف خلال عام. ويليها السودان (6163 طلبا) وأفغانستان (6126) وسوريا (6085) وهايتي (5355).


وقال المكتب إن أكثر من 38% من طالبي اللجوء حصلوا عليه.





المصدر : FRANCE24



 

للمزيد