تم رصد 22600 مهاجر قادمين إلى الاتحاد الأوروبي بطرق غير قانونية عن طريق غرب البلقان من كانون الثاني/ يناير إلى تموز/ يوليو2022
تم رصد 22600 مهاجر قادمين إلى الاتحاد الأوروبي بطرق غير قانونية عن طريق غرب البلقان من كانون الثاني/ يناير إلى تموز/ يوليو2022

زيادة أنشطة تهريب المهاجرين على طريق غرب البقان، ظهرت آثارها واضحة على أعداد المهاجرين غير النظاميين. من بين الدول التي شهدت ارتفاعا حادا في أعداد المهاجرين الذين دخلوا بشكل غير قانوني التشيك. المزيد في التقرير التالي.

أفاد متحدث باسم الشرطة التشيكية في العاصمة براغ يوم الاثنين (23 يناير/كانون الثاني)، بأن عدد الأشخاص الذين دخلوا البلاد بشكل غير قانوني خلال العام الماضي ارتفع بأكثر من الضعف ليصل إلى 29.235 شخصاً. وبلغ عدد الذين دخلوا البلاد خلال عام 2021 ، أثناء سريان قيود مكافحة جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد19-) لبعض الوقت ، 11.170شخصاً.

مخيم "مافروفوني".."ملاذ" المهاجرين من الغرق وعمليات الإبعاد القسري

وفي العام الماضي، دخل البلاد نحو 21 ألفا من السوريين الراغبين في السفر إلى أوروبا الغربية، ووفقا للأعداد التي أعلنتها وزارة الداخلية تقدم 1694 مهاجرا فقط، من بينهم 50 سوريا، بطلب لجوء في جمهورية التشيك نفسها. يشار إلى أنه لا يتعين على اللاجئين الفارين من الحرب في أوكرانيا التقدم بطلب للحصول على اللجوء ولكن يتم منحهم وضع حماية خاص. واحتجزت السلطات 277 مشتبها بهم في الاتجار بالبشر خلال عام 2022، أي أكثر من أربعة أضعاف ذلك العدد في عام 2021

وفي أيلول/ سبتمبر من العام الماضي، فرضت جمهورية التشيك عمليات تفتيش على حدودها مع سلوفاكيا التي يبلغ طولها 250 كيلومترا، مشيرة إلى أن سبب ذلك هو زيادة أنشطة تهريب المهاجرين على طريق غرب البلقان.

د.ص (د ب أ)

 

للمزيد