picture-alliance/dpa/F. Gentsch
picture-alliance/dpa/F. Gentsch

ذكرت صحيفة ألمانية نقلاً عن "المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين" أن عدد المتقدمين بطلبات لجوء من تونس والمغرب والجزائرإلى ألمانيا انخفض هذا العام مقارنة بالعام الماضي، غير أن نسبة الحاصلين من مواطني الدول الثلاث على حق اللجوء ارتفعت.

انخفض عدد المتقدمين بطلبات لجوء من دول المغرب العربي في الشهور الأخيرة، غير أن الحاصلين على حق اللجوء من الدول المذكورة تزايد، حسب ما أفادت به صحيفة "راينشه بوست" اليوم الثلاثاء (العاشر من تشرين الأول/أكتوبر 2017) نقلاً عن "المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين".

وبلغ عدد طلبات اللجوء المُقدمة من مواطني المغرب من كانون الثاني/يناير من هذا العام وحتى آب/أغسطس 1662 طلبا، مقابل 4156 طلب سجل العام الماضي. وارتفعت نسبة الحاصلين على حق اللجوء من المغاربة من 3.6 بالمئة في العام الماضي إلى 6.25 في الأشهر الثمانية الأولى من العام الجاري.

وعلى نفس المنوال انخفضت أعداد المتقدمين بطلبات اللجوء وارتفعت أعداد الحاصلين على حق اللجوء من الجزائريين: في العام الماضي بلغ عدد الطلبات 3761، بينما لم يبلغ الرقم في الشهور الثمانية الأولى من العام الحالي سوى 1529. وفي عام 2016 لم يُمنح سوى 2.7 بالمئة من المتقدمين بطلبات لجوء من الجزائريين حق اللجوء، فيما بلغت النسبة خلال الشهور الثمانية الأولى من عام 2017 حوالي 3.6 بالمئة.

وبالنسبة للتونسيين، بلغ عدد المتقدمين بطلبات لجوء خلال الأشهر الثمانية الأولى من العام الحالي 326، بينما كان العدد في العام المنصرم 974. وحصل 2.6 بالمئة من مجموع التونسيين ممن تقدموا بطلبات اللجوء على حق اللجوء، بينما لم يحصل سوى 0.8 بالمئة منهم على ذلك الحق في العام الماضي.

خ.س/و.ب (ي ب د، ك ن أ)

نص نشر على : Deutsche Welle

 

للمزيد