شهادات صادمة يرويها مهاجرون عائدون عانوا العبودية في ليبيا

للمرة الأولى، تنفس مهاجرون عادوا هربا من ليبيا إلى الكاميرون الحرية بعدما عانوا من الجوع والعطش والمعاملة اللاإنسانية في بلد غارق في الفوضى. ولايزال شبح الاتجار بالبشر يطارد المئات من المحتجزين الذين ينتظرون أن يسددوا فدية أو يجدوا وسيلة للهرب تنقذهم من جحيم الوضع في ليبيا.

نص نشر على : France 24

 

للمزيد