فرانس24

في هذا العدد من برنامج مراسلون، نذهب إلى إيطاليا لفهم ظاهرة جديدة بدأت تثير قلق منظمات حقوقية دولية. فمنذ بضعة أشهر لاحظ عدد من المراقبين والمهتمين بقضية الهجرة غير الشرعية في عرض البحر الأبيض المتوسط تراجع أعداد القوارب التي تصل إلى السواحل الإيطالية، قلق، يضاف إليه ما نشرته وسائل إعلامية إيطالية عن وجود صفقة سرية بين الحكومة الإيطالية وفصيل مسلح ليبي في مدينة صبراته أهم ميناء لتهريب المهاجرين في المنطقة. مشاهدينا فريق من صحافيينا حقق في الموضوع بين إيطاليا وليبيا لكشف الحقيقة.

نص نشر على : France 24

 

للمزيد