صورة من الفيديو
صورة من الفيديو

يتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيديو مثير لصيادين مغاربة قاموا بإنقاذ مهاجرين في عرض البحر. ونشرت الفيديو مجموعة من المواقع المغربية. وتشير بعض المعلومات إلى أن تصويره تم في منطقة طرفاية بجنوب المغرب.

تداول الكثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيديو مثير لصيادين مغاربة بصدد إنقاذ مهاجرين من الغرق. ويظهر الفيديو الصيادين وهم في حالة استنفار للقيام بدور فريق النجاة. ويسمع صوت أحدهم وهو يعطي توجيهات للاقتراب من المهاجرين الذين كانوا يصارعون الأمواج.

وقام المهاجرون بتسلق القارب بمجرد الاقتراب منه، فيما بادر الصيادون بانتشالهم الواحد تلو الآخر، هذا في الوقت الذي كان يردد فيه أحدهم "الحمد على السلامة" بلهجة تبدو أن صاحبها من سكان المناطق الشمالية في المملكة.

وقال مصدر صحفي مغربي لمهاجر نيوز إن الفيديو صور في منطقة طرفاية في جنوب المغرب، بحكم أن رواد مواقع التواصل الاجتماعي من المنطقة تداولوا الفيديو، وأن الكثير من الصيادين من شمال المملكة يعملون في قطاع الصيد في هذه المنطقة. وحاول مهاجر نيوز التحدث إلى بعض الصيادين يعملون في الشمال المغربي إلا أنهم اعتذروا عن ذلك.

صيادون في دور رجال الإنقاذ

وكان الفضل للصيادين المغاربة في إنقاذ مهاجرين بالكثير من المناسبات كما يؤكد ذلك الناشط الحقوقي العامل في منظمة "هاتف الإنقاذ" حسن عماري، حيث تدخلوا في 18/آذار لإنقاذ 22 مهاجرا من أفريقيا جنوب الصحراء في العيون، وحصل نفس الأمر في مايو/آيار في منطقة رأس الماء في إقليم الناظور بشمال المملكة، وفي العرائش أيضا بإقليم تطوان منذ شهرين، حيث أبلغوا البحرية الملكية بوجود قارب للمهاجرين في حالة خطر، فتدخلت لإنقاذهم.

وإن كان الجنوب المغربي يشكل بدوره نقطة انطلاق مهاجرين نحو جزر الكناري، إلا أنه "لا يسلط عليه الكثير من الضوء من قبل وسائل الإعلام"، يقول عماري. والكثير من الجثث ألقى بها البحر في سواحل المنطقة.

 

للمزيد