ansa
ansa

قررت ثلاث منظمات إيطالية غير حكومية، بدء مبادرة لدعم المهاجرين في أحد مراكز الاحتجاز في ليبيا اعتبارا من 8 كانون الثاني/ يناير القادم. وتتضمن المبادرة توفير الغذاء والمساعدات الاجتماعية والنفسية والتدريب الفني للمهاجرين، على أن تستمر فعاليات المبادرة أربعة شهور.

تبدأ ثلاث منظمات إيطالية غير حكومية هي المجلس الإيطالي للاجئين واللجنة الأوروبية للتدريب والزراعة ومؤسسة شجرة الحياة، اعتبارا من 8 كانون الثاني/ يناير المقبل، العمل على مشروع لدعم المهاجرين في مركز "طريق المطار" في ليبيا، على أن يستمر المشروع أربعة أشهر، وذلك كجزء من برنامج الطوارئ للتعاون الإيطالي.

مشروع لحماية المهاجرين ومساعدة الليبيين

وقالت منظمة المجلس الإيطالي للاجئين في بيان إنه "نتيجة القلق الذي تثيره مراكز المهاجرين في ليبيا، فإن المشروع يهدف لزيادة مستوى الحماية للمهاجرين في مركز طريق المطار، حيث سيتم التركيز بشكل خاص على الأشخاص الأكثر ضعفا".

وقامت المنظمة في تشرين الثاني/ أكتوبر الماضي بعدة زيارات ميدانية لجمع المعلومات عن احتياجات المهاجرين المقيمين في مركز "طريق المطار"، وقالت إنه ستكون هناك أيضا عدة مشروعات لتحسين الخدمات الصحية للمواطنين الليبيين، وذلك من خلال دعم المركز الطبي بمستشفى طرابلس.

وأضافت أن "المشروع سيعمل على مساعدة المهاجرين بطريقتين، الأولى هي تقديم المساعدات التي تشمل الأغذية والمساعدات الاجتماعية والنفسية وإعادة التأهيل، والثانية هي توفير التدريب الفني داخل المركز، وذلك من أجل بداية عملية تتوافق والمعايير الدولية لتعزيز احترام الحقوق الأساسية للإنسان".

الانتهاكات داخل مراكز احتجاز المهاجرين محل استنكار المنظمات الدولية

وأشار المجلس الإيطالي للاجئين إلى أن اعتقال المهاجرين في ليبيا هو وضع يعود إلى ما قبل ثورة 2011، حيث تم إنشاء تلك المراكز منذ بداية من عام 2000، بهدف عدم تشجيع الهجرة إلى ليبيا وأوروبا، ومنذ ذلك الوقت استنكرت العديد من المنظمات الدولية الانتهاكات التي تجرى داخل تلك المراكز. وقال روبرتو زاكاريا رئيس المجلس الإيطالي، إن "المنظمة تتواجد في ليبيا منذ عام 2009، حيث يوجد لها مكتب في طرابلس، لهذا فإن المشروع بالكامل جاء نتيجة التحليل العميق للسياق والاحتياجات". وتابع "نحن نشعر بأن هذا هو السبب في أن المشروع سيقدم مساهمة أساسية للمهاجرين في مركز طريق المطار، وكذلك في المجتمع المضيف للمهاجرين".

 

للمزيد