picture-alliance/dpa/S. Kahnert
picture-alliance/dpa/S. Kahnert

حُكم على ثمانية أعضاء من "جماعة فريتال" اليمينية المتطرفة بالسجن لمدد تتراوح بين أربع وعشر سنوات. كما أدينوا بتهمة تشكيل جماعة إرهابية والشروع في القتل والمساعدة عليه وتنفيذ هجمات على مراكز إيواء اللاجئين.

قضت المحكمة الإدارية العليا في ولاية سكسونيا الألماينة، شرقي البلاد، بالسجن لمدد زمنية طويلة ضد ثمانية أشخاص في إطار محاكمة جماعة "فريتال" اليمينية المتشددة. وأدانت المحكمة اليوم الأربعاء (السابع من آذار/مارس 2018) سبعة رجال وسيدة بتهمة تشكيل جماعة إرهابية والشروع في قتل والمساعدة عليه وتنفيذ هجمات بمواد متفجرة على مأوي للاجئين. وتراوحت مدة الأحكام بين أربعة وعشرة أعوام.

وحسب الادعاء انطلقت الهجمات من خلفيات يمينية معادية للأجانب. وقد استغرقت المحاكمة سنة كاملة. وقد نفى الدفاع، من جهته، تهمة تشكيل جماعة إرهابية والشروع بالقتل وطالب بتخفيف العقوبة.

وحسب المحكمة فقد اتفق الرجال السبعة والمرأة وآخرون في صيف 2015 على تنفيذ هجمات بالمواد المتفجرة على مراكز لإيواء اللاجئين وضد خصومهم السياسيين. وقد نفذوا بالفعل هجمات في نفس العام على ساسة يساريين.

خ.س/أ.ح (د ب أ، أ ف ب)

نص نشر على : Deutsche Welle

 

للمزيد