زين الدين زيدان. فيسبوك
زين الدين زيدان. فيسبوك

انطلقت مباريات بطولة كأس العالم لكرة القدم مع احتدام النقاش في أوروبا ومناطق أخرى من العالم حول قضية الهجرة. مهاجر نيوز ينتهز هذه الفرصة والمناسبة ليسلط الضوء على أصول بعض اللاعبين الدوليين ممن لهم أصول لاجئة أو مهاجرة.

كأس العالم والهجرة، الموضوعان الأكثر تداولا اليوم على وسائط الأخبار ووسائل التواصل. ربما قد يبدوان موضوعان منفصلان، إلا أنهما متلازمين بشكل وثيق. فإذا ما نظرنا إلى تركيبات المنتخبات المشاركة في النسخة الحالية لكأس العالم، قد يكون من النادر إن لم نقل من المستحيل أن نجد منتخبات تخلو من لاعبين قادمين من أصول مهاجرة.

ويعتبر المنتخب الفرنسي من أكثر المنتخبات المشاركة في هذه النسخة من كأس العالم تنوعا واختلافا. فمعظم الفريق يعود بجذوره إلى خارج الحدود الفرنسية القارية.

هذا التنوع تاريخي في المنتخب الفرنسي، ولعله برز بشكل واضح عقب النصر الذي حققه منتخب الديوك عام 1998 مع بزوغ نجم البطل الكروي زيدان، ذو الأصول الجزائرية، والذي أتاح له مع الوقت أن يتحول إلى قدوة لكافة اللاعبين الفرنسيين القادمين من خارج فرنسا.

"سيريانا" فريق للاجئين على أول الخطوات للوصول للدوري البلجيكي

تلك الأمثلة على تحول لاعبين متميزين إلى رموز وطنية في منتخبات بلدان لا يعودون بجذورهم إليها، تحولت إلى مصادر إلهام للكثيرين ممن لاحقوا أحلامهم لينالوا تلك المواقع المتقدمة في مجتمعاتهم وبلدانهم. وفي ما يلي بعض الأسماء ممن استطاعوا حجز أمكنة متقدمة على لائحة الشهرة الكروية:

فيكتور موزس


مهاجم تشيلسي فيكتور موسز ولد وترعرع في نيجيريا. والده كان كاهنا في منطقة تتنازعها الحروب الدينية. قتل والداه وهما في منزلهما خلال الأحداث التي اندلعت عام 2002. تلقى فيكتور الخبر وهو يلعب كرة القدم مع أصدقائه في الشارع.

أرسل الطفل حينها إلى بريطانيا حيث تبنته عائلة إنكليزية تقطن جنوب لندن، ليكبر لاحقا ويتحول إلى أحد نجوم الكرة الإنكليزية.

فابريس موامبا


فابريس موامبا، ولد عام 1988 في كينشاسا زائير، البلد الذي بات يعرف اليوم بجمهورية الكونغو الديمقراطية. عام 1994 اضطر والده للهجرة إلى بريطانيا نتيجة معارضته الحكم آنذاك، واضطر لأن ينتظر إلى العام 1999 ليستطيع جلب أسرته للإقامة معه هناك.

على الرغم من جهله التام بالإنكليزية، إلا أن فابريس استطاع أن يحقق نجاحا كبيرا في المدرسة. عام 2002 التحق بصفوف نادي آرسينال، قبل أن يلعب لصالح بيرمنغهام وبولتون.

إيفان راكيتيك


لاعب وسط برشلونة ولاعب نادي بازل السويسري إيفان راكيتيك. ولد إيفان لعائلة كرواتية هاجرت إلى سويسرا قبل ميلاده.

تعلم إيفان مهاراته الكروية في نادي بازل السويسري قبل أن ينتقل إلى نادي شالكه الألماني عام 2007.

يمكن لإيفان أن يمثل سويسرا وكرواتيا على حد سواء كونه سحمل جنسية البلدين. مثل سويسرا في عدد من المناسبات الكروية الدولية.

زلاطان إبراهيموفيتش


زلاطان إبراهيموفيتش، نجم الكرة السويدية، ولد لأب بوسني ووالدة كرواتية في السويد عام 1981.

عاش إبراهيموفيتش طفولة صعبة خاصة بعد أن انفصل والداه وهو في سن الثانية فقط. مر بالكثير من الصعوبات والعثرات إلى أن اكتشف ميوله لكرة القدم.

 كان إبراهيموفيتش يبلغ من العمر 15 عاما حين كان على وشك التخلي عن ممارسة كرة القدم والتوجه للعمل على أرصفة مرفأ مالمو. مدربه في نادي "مالمو أف أف" أقنعه بالعدول عن ذلك والاستمرار بملاحقة حلمه بالاحتراف.

يمكن لإبراهيموفيتش أن يلعب لصالح البوسنة والهرسك وكرواتيا والسويد كونه يحمل جنسيات تلك البلدان جميعها. إلا أنه في النهاية قرر أن يلعب لصالح السويد، حيث بات يعتبر الهداف الأول في تاريخ الكرة السويدية.

زين الدين زيدان


نجم ريال مدريد وأسطورة الكرة الفرنسية، زين الدين زيدان، ولد لأبوين جزائريين هاجرا إلى باريس من شمال الجزائر عام 1953 قبيل بداية حرب التحرير.

انتقلت العائلة لاحقا إلى مرسيليا بحثا عن عمل. ولد زيدان عام 1972 في ضاحية كاستيلان في مرسيليا، حيث تعرف لكرة القدم عندما كان يبلغ من العمر 5 أعوام فقط.

ويمكن لزيدان أن يلعب ضمن التشكيلة الفرنسية كونه ولد في فرنسا ويحمل جنسيتها، كما يمكنه أن يلعب لصالح الجزائر كونه ولد لأبوين جزائريين ويحمل الجنسية الجزائرية.

مثل زيدان فرنسا على الساحة الدولية، حيث كان مشاركا بالتشكيلة التي فازت بكأس العالم عام 1998، كما كان زيدان ضمن تشكيلة الديوك حين فاز بالبطولة الأوروبية عام 2000.

 

للمزيد