أ ف ب

توصل زعماء الاتحاد الأوروبي إلى اتفاق بشأن الهجرة بعد محادثات شاقة استمرت طوال ليل الخميس إلى الجمعة في بروكسل. وكانت إيطاليا قد أعاقت في وقت سابق التوصل إلى اتفاق، مشترطة على شركائها الأوروبيين تنفيذ بعض المطالب. وأشاد رئيس وزرائها جوريبي كونتي بالاتفاق مؤكدا أن بلاده "لم تعد بمفردها". كما اعتبره الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون "انتصارا للتعاون الأوروبي".

بعد محادثات شاقة استمرت طوال الليل في بروكسل، أعلن رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك الجمعة أن زعماء الاتحاد الأوروبي توصلوا إلى اتفاق بشأن الهجرة، بعد أن صعّدت إيطاليا الضغط على شركائها الأوروبيين من خلال تعطيل تبني توصيات القسم الأول من قمة أوروبية متوترة ببروكسل.

وكتب توسك على تويتر "لقد وافق زعماء الاتحاد الأوروبي الـ 28 على خلاصات القمة بما في ذلك (ما يتعلق) بالهجرة".

كانت إيطاليا أعاقت في وقت سابق التوصل إلى أي اتفاق خلال القمة ما لم ينفذ الشركاء الأوروبيون مطالبها بشأن الهجرة. وبحث الزعماء خلال القمة عددا من القضايا الأخرى منها التجارة والأمن.

أهم نقاط الاتفاق

ومن بين أهم النقاط التي اتفق عليها القادة الأوروبيون إمكانية إنشاء منصات وصول في بلدان خارج الاتحاد الأوروبي بموافقة المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة، وإنشاء مراكز استقبال على أراضي الاتحاد الأوروبي استنادا فقط على مبدأ التطوع.

كما نص الاتفاق على ضرورة احترام كافة السفن للقوانين. وعدم تدخل تلك السفن في العمليات التي يقوم بها خفر السواحل الليبيين.

واتفق القادة كذلك على تقديم مزيد من الدعم المالي لتركيا والاتحاد الأفريقي.

كما أشار الاتفاق إلى ضرورة محاربة الأزمة من جذورها عن طريق الشراكة مع القارة الأفريقية من أجل التوصل إلى تنمية اقتصادية واجتماعية في القارة السمراء.

ماكرون تعليقا على الاتفاق: "التعاون الأوروبي هو الذي انتصر"

من جانبه، أشاد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الجمعة بالاتفاق الذي توصلت إليه الدول الـ28 الأعضاء في الاتحاد الأوروبي ليل الخميس بشأن ملف الهجرة.

وقال ماكرون في ختام قمة ببروكسل إن هذا الاتفاق هو "ثمرة عمل مشترك، والتعاون الأوروبي هو الذي انتصر على خيار عدم الاتفاق وعلى قرارات قومية ما كانت لتُعطي ثمارا أو تستمر".

وتابع : "سيتعين على أوروبا التأقلم مع ضغوط الهجرة لوقت طويل. يجب أن ننجح في هذا التحدي وأن نكون صادقين في الوقت نفسه مع قيمنا".

ميركل تقر بوجود خلافات وتعتبر الاتفاق إيجابي

وصفت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل اتفاق الاتحاد الأوروبي على نص مشترك بشأن الهجرة خلال قمة اليوم الجمعة بأنه دلالة طيبة لكنها أقرت باستمرار وجود خلافات عميقة بين الدول الأعضاء.
وقالت ميركل "إجمالا وبعد نقاش مكثف حول الموضوع الأكثر تحديا للاتحاد الأوروبي وهو الهجرة فقد توصلنا إلى اتفاق مشترك وهذه دلالة طيبة". وأضافت "ما زال أمامنا الكثير من العمل لتقريب وجهات النظر المختلفة".

كونتي: "إيطاليا لم تعد بمفردها بعد الاتفاق الأوروبي حول الهجرة"

من جهته، قال رئيس الوزراء الإيطالي الجديد جوزيبي كونتي الجمعة إن بلاده "لم تعد بمفردها" بعد توصل الدول الـ28 الأعضاء في الاتحاد الاوروبي في بروكسل الى اتفاق حول ادارة ملف الهجرة.

واشاد كونتي أمام صحافيين بأنّ الاتفاق ينص على أن تكون "أوروبا اكثر مسؤولية وتكافلا... كانت المحادثات طويلة، لكننا راضون".

فرانس 24/ أ ف ب/ رويترز

نص نشر على : France 24

 

للمزيد