ansa / مدينة بولونيا
ansa / مدينة بولونيا

تطوع 30 طالب لجوء، أغلبهم أفارقة، لتنظيف المناطق العامة في مدينة بولونيا الإيطالية مجانا، وذلك في إطار مبادرة تحمل عنوان "بولونيا آمنة". وتهدف المبادرة إلى تعزيز التكامل والتعايش ونظافة المجتمع.

عرض 30 من طالبي اللجوء، كان قد تم استقبالهم من خلال نظام الحماية لطالبي اللجوء، تنظيف الأماكن العامة في بولونيا، من خلال مبادرة محلية تحمل عنوان "بولونيا آمنة"، تعمل على تعزيز التكامل وتحسين التعايش والنظافة.

وذكرت الإدارة المحلية في بيان، أن 27 شابا وثلاث فتيات تتراوح أعمارهم بين 18 و30 عاما، قادمون من نيجيريا وبوركينا فاسو وغامبيا والسنغال وغينيا وباكستان وساحل العاج، يعملون كمتطوعين إلى جانب المؤسسات المحلية من أجل مساعدة المجتمع.

وبدأت المجموعة بالفعل في العمل في الثاني من الشهر الجاري في معظم المناطق العامة بوسط المدينة، بما فيها ميدانا فيردي وسان فرانسيسكو وحديقة مونتانغنولا. وبعد فترة تدريب في نهاية حزيران/ يونيو الماضي، شكلوا فريقا لتنظيف بعض الأماكن الصغيرة وإزالة رسومات الغرافيتي من على الجدران.

ويدير مبادرة "بولونيا آمنة" ألبرتو إيتيني، مستشار الأمن الحضري، وجوليانو بارغازي مستشار الرفاهية، بالتعاون مع السلطات المحلية في بولونيا. وفي أعقاب تلك المرحلة، سوف يمتد النشاط ليشمل كل منطقة وسط المدينة والحدائق العامة والمناطق المحيطة بها، بعد أن يصل عدد المتطوعين إلى 150 شخصا.

ويعمل المتطوعون في المشروع بلا مقابل، كما يشارك مواطنون إيطاليون في المبادرة، ويقوم مجلس المدينة بتمويل المشروع بنحو 10 آلاف يورو، فضلا عن موارد أخرى سوف يتم استثمارها من خلال صندوق اللجوء والهجرة والتكامل، وذلك بهدف توسيع المشروع وشراء المعدات. 

 

للمزيد

Webpack App