ANSA / مهاجرون نيجيريون عائدون من ليبيا إلى بلادهم يشاركون في دورات تدريبية تقيمها منظمة الهجرة الدولية / مصدر الصورة: منظمة الهجرة الدولية.
ANSA / مهاجرون نيجيريون عائدون من ليبيا إلى بلادهم يشاركون في دورات تدريبية تقيمها منظمة الهجرة الدولية / مصدر الصورة: منظمة الهجرة الدولية.

تقوم منظمة الهجرة الدولية، بتنظيم دورات تدريبية للمهاجرين النيجيريين العائدين من ليبيا إلى وطنهم الأم، حيث شارك أكثر من ألفي شخص في هذه الدورات منذ نيسان/ أبريل 2017، وتم تدريبهم على النشاطات التي يرغبون في العمل بها، وذلك بهدف مساعدتهم على الحصول على فرص عمل.

شارك 273 نيجيريا، كانوا قد عادوا من ليبيا إلى بلادهم الأصلية، في دورة تدريبية في "لاغوس"، خلال الفترة من 27 إلى 31 آب / أغسطس الماضي، وذلك في إطار المساعدات التي توفرها منظمة الهجرة الدولية للمهاجرين العائدين للبلاد من أجل تمكينهم من تحقيق الاستقرار في وطنهم.

أكثر من ألفي نيجيري شاركوا في دورات تدريبية

وذكرت منظمة الهجرة في بيان، أن دورة "مهارات العمل والتعاونيات للمهاجرين العائدين" التي جرى تنظيمها قبل أيام هي الدورة رقم 21 التي تقام في نيجيريا، لأولئك الذين يرغبون في بدء نشاط ما بعد عودتهم إلى بلدهم الأصلي.

وقال "أونياكاشي"، وهو أحد المشاركين في الدورة، "قبل أن أذهب إلى ليبيا، كنت أعمل في مجال بيع وإصلاح الهواتف وإنتاج زيت النخيل، لكني تركت العمل من أجل الهجرة بسبب مشكلات مثل نقص التيار الكهربائي، والآن بعد أن شاركت في الدورة أفضل أن أعمل في مزرعة".

وأوضحت المنظمة الدولية، أنه "منذ نيسان/ أبريل 2017، شارك 2051 نيجيريا، هم 1130 رجلا و921 امرأة، تمت إعادتهم إلى البلاد في دورات تدريبية على العمل وذلك في ولايات لاغوس وإيدو ونساراوا وكانو وكادونا، حيث تم تدريبهم على مختلف النشاطات التي يرغبون في العمل بها، سواء على المستوى الفردي أو الجماعى".

>>>> للمزيد: ما هي برامج الدعم وإعادة الدمج التي يستفيد منها المهاجرون العائدون "طوعا" إلى بلدانهم؟

التدريب يعطي الأمل في المستقبل

وتتضمن الدورة، جلسات حول إدارة العمل، والحسابات، وإدارة الموارد، وكيفية تطوير فكرة ما، وقال "أوستيا أوسميني" كبير المدربين بعد انتهاء أعمال اليوم الأول للدورة، إن "التدريب يركز على إقامة مشاريع دائمة وليس التجارة فقط، وقد ركزنا بشكل عام على المشاريع المرتبطة بالنشاطات الزراعية، لأنها أكثر استدامة، كما أنها تعطي قيمة مضافة لمجتمعات المهاجرين التي تتم إعادة تأهيلها".

وحضر المشاركون أيضا جلسات "إعادة بناء العقلية"، والتي تحدثوا فيها عن تجاربهم كمهاجرين، وقالت "بليسينح" خلال إحدى الجلسات التي شاركت فيها، "لقد غادرت في 26 أيار/ مايو 2017، ودفعت مبلغ 500 ألف نيرة نيجيرية، بما يعادل حوالي 1400 دولار، من دخلي في مجال الصيد بمدينة بنين، بهدف الوصول إلى إيطاليا، لكن تم اعتراضي في البحر".

وأضافت "لقد أمضيت شهرا في السجن، لكن تأمنت لي مساعدة للعودة إلى نيجيريا في حزيران / يونيو 2018، والآن بفضل التدريب ما زال لدي أمل".
 

للمزيد

Webpack App