الشرطة الفرنسية/ أرشيف
الشرطة الفرنسية/ أرشيف

أنقذت مجموعة من المهاجرين امراة من اعتداء كانت ضحية له في الدائرة 18 من العاصمة الفرنسية. وقامت الشرطة باعتقال المعتدي الذي كان في حالة سكر. وتوقف الكثير من وسائل الإعلام الفرنسية عند هذا الحادث.

تدخلت مجموعة من المهاجرين قبل أيام لإنقاذ امرأة تعرضت لاعتداء من قبل أحد الأشخاص في الدائرة 18 من العاصمة الفرنسية، قالت صحيفة "لوباريزيان التي نقلت الخبر إنه كان في حالة سكر مصحوبا بثلاثة أشخاص. 

وحسب رواية الصحيفة الباريسية، فالمرأة المعتدى عليها، تعمل حارسة في "حديقة إيول"، أن الهجوم وقع حوالي الثامنة مساء، حيث اعتدى عليها أحد الأشخاص دون أي سبب واضح. وتصادف الاعتداء مع وجود هؤلاء المهاجرين بعين المكان الذين لم يترددوا في التدخل لإنقاذها، لتتحول الأمور إلى مواجهة بين الطرفين، قبل أن تتدخل الشرطة.

للمزيد- باريس: أين يمكن للمهاجرين القاصرين إيجاد مأوى؟

وقامت الشرطة باعتقال الشخص المعتدي، الذي تعرض لإصابة خفيفة في الرأس، حسب إفادات "لوباريزيان"، حيث نقل إلى المستشفى قبل أن يوضع رهن الاعتقال الاحتياطي.

وفي موضوع آخر، حصل المهاجر المالي مامادو غاساما الذي أنقذ طفلا من السقوط من بناية شاهقة في مايو/ أيار على الجنسية الفرنسية بشكل رسمي. وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وعده بذلك، بعد تدخله البطولي الذي حظي بإعجاب الفرنسيين. كما تم إلحاقه بفرق الإطفاء في باريس.


يمكن متابعتنا على فيسبوك على الرابط التالي:

مهاجر نيوز


 

للمزيد