صورة للقارب الذي كان يستقله المهاجرون الستة في بحر المانش، مأخوذة من فيديو أصدرته الجمعية الوطنية للإنقاذ البحري
صورة للقارب الذي كان يستقله المهاجرون الستة في بحر المانش، مأخوذة من فيديو أصدرته الجمعية الوطنية للإنقاذ البحري

حوالي الساعة الخامسة من فجر اليوم، تم إنقاذ ستة مهاجرين في بحر المانش بعد أن تعطل القارب الصغير الذي كانوا يستقلونه من فرنسا باتجاه إنكلترا. وتم نقل المهاجرين الستة إلى مستشفى في مدينة بولون شمال فرنسا لتلقي العلاج.

أنقذت قوات خفر السواحل الفرنسية ستة مهاجرين كانوا على وشك الغرق صباح اليوم 28 أيلول/سبتمبر، قبالة ساحل أودينغن شمال فرنسا بالقرب من كاليه.

وتدخلت فرق الإنقاذ حوالي الساعة الخامسة فجرا، وذلك بعد أن قام هؤلاء المهاجرون بإخطار عناصر الإغاثة بكونهم على وشك الغرق.

وأعلن المحافظ البحري لمنطقة المانش وبحر الشمال أنه "بفضل أحد مراكب الصيد التي كانت في المنطقة، تم تحديد موقع الأشخاص الستة إضافة إلى موقع القارب الصغير الذي كانوا يستقلونه.


وقام المركز الإقليمي لعمليات المراقبة البحرية والإنقاذ بالاستعانة بجهود فريق من الجمعية الوطنية للإنقاذ البحري في منطقة بولون سور مير، إضافة إلى فريق من الشرطة البحرية من أجل إنقاذ المهاجرين الستة، وجميعهم رجال، القادمين من إيران وتتراوح أعمارهم بين 26 و51 عاما.

ووصل المهاجرون إلى مرفأ بولون حوالي الساعة السابعة صباحا وهم يعانون من هبوط حاد بحرارة أجسادهم، وتم نقلهم مباشرة إلى مستشفى في وسط المدينة لتلقي العلاج المناسب.

وفتح مكتب المدعي العام في بولون سور مير تحقيقا في الحادث.

ووفقا للمحافظ البحري، حصلت 23 محاولة لعبور بحر المانش من فرنسا إلى إنكلترا عام 2016، و13 عام 2017، و10 منذ بداية 2018.

 

للمزيد