شعار الأمم المتحدة/ أرشيف
شعار الأمم المتحدة/ أرشيف

اقتحم 20 مهاجرا الأربعاء الأخير أحد المقرات الأممية في العاصمة الموريتانية نواكشوط. وكانت السلطات الموريتانية أوقفت خلال الأشهر الماضية 125 مهاجرا يحملون الجنسية السنغالية، كانوا في طريقهم لجزر الكناري.

قال موقع "صحراء ميديا" الموريتاني إن أكثر من 20 مهاجرا أفريقيا اقتحموا الأربعاء الماضي مقر إحدى المنظمات الأممية في العاصمة نواكشوط.

وأضاف المصدر أن المهاجرين طالبوا بتسوية وضعيتهم كمهاجرين شرعيين في موريتانيا، قبل أن تتدخل الشرطة وتعتقلهم.

وكانت السلطات الموريتانية أوقفت خلال الأشهر الماضية عدة مهاجرين قبالة سواحلها، كانوا يحاولون العبور إلى الشواطئ الإسبانية.

ويحاول المهاجرون انطلاقا من هذا البلد عبور البحر في اتجاه جزر الكناري. وكانت السلطات الموريتانية أعلنت قبل أشهر أنها أوقفت 125 مهاجرا يحملون الجنسية السنغالية، كانوا في طريقهم إلى هذه الجزر.

وتم إيقاف المهاجرين السنغاليين في المياه الإقليمية الموريتانية بعد قضائهم أسبوعا كاملا في عرض البحر. وواجهوا مشاكل عديدة في التموين ومياه الشرب عندما كانوا على متن زورق خشبي.

 

للمزيد