مهاجرون يصلون على متن قارب مطاطي مكتظ إلى جزيرة ليسبوس اليونانية في عام 2015، بعد عبور بحر إيجة قادمين من تركيا. المصدر: إي بي إيه/ سترينجر.
مهاجرون يصلون على متن قارب مطاطي مكتظ إلى جزيرة ليسبوس اليونانية في عام 2015، بعد عبور بحر إيجة قادمين من تركيا. المصدر: إي بي إيه/ سترينجر.

أعلن خفر السواحل التركي الاثنين مصرع مهاجرين اثنين أثناء محاولتهما عبور بحر إيجة إلى أوروبا. وأشارت وسائل أعلام تركية إلى أن المركب كان يقل نحو 30 مهاجرا معظمهم من الأطفال.

لقي مهاجران حتفهما الاثنين جراء غرق قارب كان يقل نحو ثلاثين شخصا قبالة السواحل التركية، وفقا لخفر السواحل.

ووقع الحادث على بعد حوالي خمسين مترا قبالة بلدة غومبيت في مدينة بودروم جنوب غرب البلاد والتي تبعد نحو 8 أميال من جزيرة كوس.



وأوضح خفر السواحل أن نحو 20 مهاجرا تم إسعافهم أو تمكنوا من بلوغ الشاطئ سباحة، لكن شخصين قضيا في المستشفى الذي نقلا إليه.

وكان المركب يقل نحو 30 مهاجرا بينهم عدد كبير من الأطفال، وأشارت وكالة أنباء الأناضول الرسمية إلى أن عدد المفقودين يناهز عشرة.

وتعد تركيا نقطة انطلاق رئيسية للمهاجرين القادمين من سوريا والعراق للعبور إلى أوروبا عبر بحر إيجة. 



وتتكرر حوادث الغرق قبالة السواحل التركية رغم الاتفاق الأوروبي مع أنقرة في آذار/مارس 2016، الذي يقضي بإعادة المهاجرين من الجزر اليونانية إلى تركيا.

ومطلع الشهر الحالي، قضى ثمانية مهاجرين غرقا قبالة محافظة إزمير غرب البلاد أثناء محاولتهم العبور إلى أوروبا.

 

للمزيد