رويترز
رويترز

خلال محاولة جديدة لعبور بحر المانش، أوقفت الشرطة الفرنسية صباح الثلاثاء مهربين عراقيين اثنين أثناء محاولتهما تهريب مهاجرين عراقيين بينهم امرأة برفقة طفلها إلى بريطانيا عبر البحر.

أعلنت السلطات الفرنسية الأربعاء إلقاء القبض على مهربين عراقيين اثنين في كاليه شمال البلاد أثناء محاولتهما تهريب امرأة عراقية وابنها، وفق محافظ منطقة كاليه فابيان سودري.

صحيفة "صوت الشمال" أشارت من جهتها إلى أنه تم توقيف 4 أشخاص عراقيين كان بحوزتهم سترات نجاة وقارب مطاطي.

وعلى شاطئ بليريوت، تدخلت دورية البحث التابعة لشرطة الحدود صباح الثلاثاء وأوقفت الرجلين أثناء عملية التهريب باتجاه بريطانيا.

خريطة كاليه

المدعي العام لمنطقة بولوني سور مير باسكال ماركون فيل، أوضح لوكالة الأنباء الفرنسية أن الرجلين معروفان لدى الشرطة ضمن تحقيق آخر.

ووفقا للأرقام الرسمية، فككت السلطات خلال العام الماضي 26 شبكة تهريب مهاجرين من منطقة كاليه إلى بريطانيا.

وعلى مدى الأشهر الماضية، تضاعفت محاولات عبور المهاجرين لبحر المانش من منطقة كاليه شمال فرنسا نحو المملكة المتحدة، على الرغم من الخطر الناتج عن كثافة الملاحة في تلك المنطقة والتيارات البحرية القوية وانخفاض درجة حرارة المياه في هذا الوقت من السنة.

ووفقا للأرقام الرسمية، حاول نحو 230 مهاجرا عبور المانش للوصول إلى السواحل البريطانية في شهر كانون الأول/ديسمبر وحده.

وأعلنت فرنسا وبريطانيا وضع خطة مشتركة لتعزيز التعاون بين البلدين للتصدي لمحاولات الهجرة المتزايدة، عبر رفع عدد دوريات المراقبة في البحر ومحاولة كشف عصابات التهريب.

 

للمزيد