picture-alliance/dpa/Sea-Watch/F. Weiss
picture-alliance/dpa/Sea-Watch/F. Weiss

تقدمت منظمة ألمانية تقوم بإنقاذ المهاجرين في البحر المتوسط بشكوى عاجلة للمحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، بعد أن رفضت دول أعضاء بالاتحاد الأوروبي السماح لسفينة تابعة لها بالرسو على سواحلها.

قال روبن نويجباور، المتحدث باسم منظمة "سي ووتش" غير الحكومية، في وقت مبكّر من صبيحة (الثلاثاء 29 كانون الثاني/ يناير 2019) إنّ المنظمة اتخذت اجراءات مؤقتة "باسم الطاقم وأحد الأفراد الذين تم إنقاذهم". وأضاف نويجباور في بيان تم تداوله عبر "واتس آب": "لم يعد بوسعنا قبول أن تنتهك الدول الأوربية بشكل مشترك قانون البحار، كما أننا لا نقبل أن يكون الإنقاذ البحري مشروطا بمفاوضات الاتحاد الأوروبي".

يشار إلى أن السفينة "سي ووتش 3" التابعة للمنظمة، أنقذت 47 مهاجرا شمالي ميناء زوارة الليبي في 19 كانون الثاني/ يناير الجاري، ولم يسمح لها بالرسو لأكثر من أسبوع.

ودخلت السفينة المياه الإيطالية يوم الجمعة للاحتماء من أمواج المد العالية. ومع ذلك، تمنع إيطاليا سفن الإنقاذ من الرسو على شواطئها، كما أن دول الاتحاد الأوروبي أخفقت في الاتفاق بشأن توزيع المهاجرين عبر التكتل.

وأكد مكتب رئيس الحكومة الإيطالية في بيان صدر أمس الاثنين أن "قضية (السفينة) سي ووتش 3 ، قيد النظر حاليا من جانب محكمة حقوق الإنسان الأوروبية.

وتقول إيطاليا إنها ستدفع أمام المحكمة بان هولندا تتحمل المسؤولية القانونية عن السفينة لأنها ترفع العلم الهولندي. وجاء في بيان رئيس الوزراء، أنه بمجرد الإقرار بالولاية القضائية لهولندا، فإن إيطاليا ستكون مستعدة لفتح "ممر إنساني" للسماح بانتقال المهاجرين إلى هولندا. وتتهم الحكومة في روما أيضا السفينة بـ "السلوك المتهور" لمحاولة نقل المهاجرين إلى أوروبا بعد إنقاذهم، بدلاً من تونس التي كانت أقرب كثيرا.

وكانت هولندا قد رفضت التجاوب مع طلب إيطالي بأن تستقبل 47 مهاجرا مسافرين على متن سفينة إنقاذ ترفع علم هولندا كانت الموانئ الإيطالية قد منعتها من الرسو. وقال المتحدث باسم وزارة العدل والأمن الهولندية لينارت فيخيفيس "من دون تبلور فكرة واضحة عن حل شامل لن تشارك هولندا في إجراءات مخصصة للنزول" من السفينة.

م.م/ ح.ز (د ب أ، أ ف ب)

نص نشر على : Deutsche Welle

 

للمزيد