ANSA / صورة من الأرشيف لشرطي إيطالي يراقب أحد مجاري المياه. المصدر: أنسا.
ANSA / صورة من الأرشيف لشرطي إيطالي يراقب أحد مجاري المياه. المصدر: أنسا.

تحول المهاجر السنغالي عثماني كيسوكو (21 عاما)، إلى بطل في مدينة بادوا الإيطالية، بعد أن قفز دون تردد في المياه المتجمدة بأحد الأنهار من أجل إنقاذ عجوز إيطالي (68 عاما) كان يحاول الانتحار، وقال كيسوكو إنه استمع لقلبه وهمّ لإنقاذ الرجل.

قفز مهاجر سنغالي يدعي عثماني كيسوكو، في مياه النهر الباردة لدرجة التجمد من أجل إنقاذ عجوز إيطالي كان يحاول الانتحار، وذلك فور أن سمع صيحات طلب المساعدة.

كيسوكو: لقد استمعت لقلبي

ووصل كيسوكو، الذي يبلغ 21 عاما، إلى إيطاليا قبل ثلاثة أعوام على متن قارب من ليبيا، وأمضى بعض الوقت في مركز لاستقبال المهاجرين في باينولي، بالقرب من بادوا، ولديه الآن عقد دائم ووظيفة كعامل في إحدى الشركات في ليمينا.

ووقع الحادث خارج بادوا مباشرة قرابة الساعة الثامنة صباحا، على الممر الذي يربط بين جسر برينتا وكادونيجي، حين رمى رجل يبلغ من العمر 68 عاما بنفسه، من منتصف الجسر في النهر، في محاولة للانتحار، بينما كانت هناك امرأة تسير في المنطقة، والشاب كيسوكو الذي كان يستقل دراجته الهوائية في الطريق إلى مكان عمله في ليمينا.

وقال الشاب الأفريقي "لقد كان هناك أشخاص يصيحون، لكن لم يقفز أحد إلى المياه، وقال لي قلبي: هذا أهم شيء يجب أن أفعله".

وسمع كيسوكو، الصرخات اليائسة وفهم أنه ليس هناك وقت لإهداره، وأنه إذا لم يفعل شيئا فلن يفعله أي شخص آخر.

>>>> للمزيد: فرنسا: ماكرون يمنح الجنسية لمهاجر مالي غير شرعي أنقذ طفلا من السقوط من بناية في باريس

وأضاف "لقد كانت هناك فتاة تصرخ، وشعرت بالأمر في قلبي، فخلعت ملابسي وقفزت في المياه، وجذبته بيدي اليسرى في وسط النهر، وحاولت أن أسير لكن المياه كانت عميقة وتسحبني إلى الأسفل، لذلك استخدمت يدي الأخرى في السباحة تجاه ضفة النهر، وقام البعض باستدعاء الشرطة، وجاءت سيارة الإسعاف أيضا".

ذهب إلى العمل بعد عملية الإنقاذ

وعلى الرغم من إنقاذه، فقد وصل العجوز الإيطالي إلى المستشفى في حالة سيئة للغاية، أما كيسوكو فبدلا من أن يقوم بتجفيف نفسه قام بارتداء ملابسه واستقل دراجته من أجل الذهاب إلى عمله.

وتابع كيسوكو بلغة إيطالية ضعيفة، "سألوني إذا كنت أشعر بالتعب، فقلت لهم لا فلطالما كنت أعمل في بلدي، وكان مهماً أن أفعل شيئا ما، وقد فعلت".
 

للمزيد