مهاجرون يوضبون أغراضهم أثناء إجلاء مخيم بورت دو لافيليت شمال العاصمة باريس في 31 كانون الثاني/يناير. الصورة: رويترز
مهاجرون يوضبون أغراضهم أثناء إجلاء مخيم بورت دو لافيليت شمال العاصمة باريس في 31 كانون الثاني/يناير. الصورة: رويترز

فككت السلطات الفرنسية الخميس مخيما عشوائيا للمهاجرين في "بورت دو لافيليت" شمال العاصمة باريس وأجلت حوالي 190 مهاجرا كانوا يسكنون فيه. وأكدت شرطة باريس لمهاجرنيوز أنه تم نقل 127 مهاجرا منهم إلى مراكز إيواء في منطقة باريس وضواحيها.

بدأت فجر الخميس السلطات الفرنسية بتفكيك مخيم "بورت دو لافيليت" شمال العاصمة الفرنسية باريس حيث كان يعيش نحو 190 مهاجر ينحدر معظمهم من السودان وأريتيريا.

عملية التفكيك هي الرابعة من نوعها منذ الأسبوع الماضي، ففي 22 كانون الثاني/ يناير تم تفكيك مخيم "بورت دو كلينينكور" حيث كان يعيش 200 شخص، وبعد خمسة أيام تم إخلاء 300 مهاجر من مخيم "سان دوني"، والثلاثاء أجلت الشرطة 300 مهاجر من مخيم مجاور لمحطة أنفاق "بورت دو لاشابيل".

ومنذ الساعة السابعة صباحا بدأ ناشطون بالمرور بين خيم المهاجرين لإعطائهم بعض الإرشادات "عليكم أخذ كل أغراضكم وأوراقكم.. لن تتمكنوا من العودة إلى هنا". وذلك تجنبا لما حصل في عمليات الإجلاء الماضية حينما اشتكى البعض من عدم توفر المعلومات وقال أحمد لمهاجرنيوز "لا أحد يشرح لنا ما يجري. يجب أن نصعد إلى الحافلة دون أن نعرف لماذا أو إلى أين نحن ذاهبون؟".

وتقوم السلطات الفرنسية بنقل هؤلاء المهاجرين على متن حافلات إلى صالات رياضية تم تحويلها إلى مراكز إيواء.

وتشير الناشطة زيلدا من جمعية "يوتوبيا 56" لمهاجرنيوز أنه يوجد بعض المهاجرين الذين رفضوا الصعود على متن الحافلات، كما غادر بعضهم المخيم أثناء الليل، خصوصا أولئك الذين لديهم بصمات مسجلة في بلد أوروبي آخر (وفقا لاتفاقية دبلن، يتوجب على المهاجر تقديم طلب اللجوء في أول بلد أوروبي يصل إليه).

محافظة شرطة باريس توضح من جهتها، أنه تم نقل 127 مهاجرا إلى صالات رياضية تم تحويلها إلى مراكز إيواء في مناطق متعددة من منطقة باريس وضواحيها. وتكفلت باريس بإيواء أربعة أزواج وامرأة مع طفلها.

وتؤكد الشرطة لمهاجرنيوز أنه "استطعنا نقل جميع الأشخاص الراغبين في الذهاب إلى مراكز إيواء".

ويعيش مئات المهاجرين في شوارع باريس دون مأوى رغم الطقس البارد وتساقط الثلوج، وقدرت جمعية "فرنسا أرض اللجوء" وجود نحو ألفي مهاجر مشردين في المخيمات العشوائية المنتشرة في شمال العاصمة باريس.

 

للمزيد