"سقط طفلاي في الماء بعد انقلاب القارب" هذا ما قاله أحمد وهو لاجئ إيراني يحاول عبور المانش للوصول إلى بريطانيا. يعيش أحمد في مخيم للاجئين في شمال كاليه، ورغم كل التحديات إلا أنه لم يستلم. الشرطة الفرنسية تحاول منع هذه المحاولات الخطيرة بتفكيك المخيمات في المنطقة، فهل يكفي ذلك لمنع محاولات المهاجرين الخطيرة. المزيد في التقرير التالي

 

للمزيد