مكتب حماية اللاجئين في فرنسا/ مهاجر نيوز
مكتب حماية اللاجئين في فرنسا/ مهاجر نيوز

اعتبارا من 10 سبتمبر/أيلول 2018، سيصبح القاصرون الذين يعيشون في فرنسا مع أوليائهم الحاصلين على صفة اللاجئ، بطريقة آلية لاجئين بالغين. لكن هذا الإجراء لا يشمل الأطفال الذين تمتع آباؤهم بالحماية الدولية قبل هذا التاريخ، إذ لا يتم منحهم حق اللجوء بشكل تلقائي وإنما يجب عليهم التقدم بطلب في ذلك.

بمجرد بلوغ المهاجرين القصر في فرنسا سن الرشد، يتعين عليهم تقديم طلبات لجوء خاصة بهم لمكتب حماية اللاجئين (أوفبرا)، بغض النظر عن تمتع آبائهم بصفة اللجوء. لكن لا شيء يضمن حصولهم على حق اللجوء في فرنسا.

إلا أن قانون اللجوء والهجرة، الذي أقر في 10 سبتمبر/أيلول 2018، عدل هذا الإجراء. وانطلاقا من هذا التاريخ، يمنح حق اللجوء بشكل تلقائي للأطفال القادمين مع عائلتهم في حال كانت الأسرة حاصلة على إقامة لجوء.

القانون لا يطبق بأثر رجعي

إلا أن هذا القانون لا يطبق بأثر رجعي. فبالنسبة لأطفال أسر اللاجئين الذين حصلوا على حق اللجوء قبل 10 أيلول/سبتمبر، سيكون من الضروري تقديم طلبات اللجوء للأبناء، قبل عدة أشهر من بلوغ الثامنة عشرة لتفادي البقاء في فرنسا دون أوراق هوية صالحة.

ويسمى الأبناء الذين يعيشون مع آبائهم اللاجئين "القصر المرافقون"، وكانوا حتى الآن يوضعون تحت حماية مكتب حماية اللاجئين ويسجلون في ملفات أوليائهم. 

 كيف تتقدم بطلب اللجوء قبل سن الرشد؟

بالنسبة للقاصرين الذين تم منح أسرهم حق اللجوء قبل 10 سبتمبر/أيلول 2018، يجب عليهم القيام بالإجراءات التالية:

- سحب استمارة طلب اللجوء من محافظة الشرطة التي ينتمي إليها.

- ملء الاستمارة وإرسالها إلى مكتب حماية اللاجئين عن طريق البريد في مدة أقصاها 21 يوما.

- مكتب حماية اللاجئين لا يستقبل القصر لاستجوابهم إلا في حالة الضرورة لاستكمال التدقيق الذي أجري سابقا مع ولي الأمر.

وتتم دراسة كل طلب لجوء بشكل فردي. ومكتب حماية اللاجئين هو وحده المؤهل لمنح حق اللجوء أو رفضه.

أكثر من 19% من طالبي اللجوء من القصر

في عام 2017، بلغ عدد "القُصَّر المرافقين" الذين تقدموا بطلبات اللجوء نحو 19 ألف، وهم يمثلون أكثر من 19%  من طالبي اللجوء في جميع أنحاء فرنسا. وقد ارتفع الرقم بنسبة 34.6% مقارنة بعام 2016.

ووفق تقرير صادر عن مكتب حماية اللاجئين، فإن الأرمن والجورجيين يمثلون العدد الأكبر للقصر المرافقين في 2017 .

 


 

للمزيد