يزداد في أوروبا عدد طالبي اللجوء القادمين من دول معفية من التأشيرة
يزداد في أوروبا عدد طالبي اللجوء القادمين من دول معفية من التأشيرة

يزداد عدد الأشخاص الذين يطلبون اللجوء في دول الاتحاد الأوروبي قادمين من دول معفية من تأشيرة الدخول. ووفقا لتقارير إعلامية فإن أعدادهم تخطت أعداد طالبي اللجوء السوريين والعراقيين مجتمعين في 2018. فما هي الدول التي يأتي منها طالبو اللجوء؟

يدخل العديد من طالبي اللجوء دول الاتحاد الأوروبي بشكل نظامي قادمين من دول معفية من تأشيرة الدخول، حسبما أفاد تقرير للمكتب الأوروبي لدعم اللجوء.

ونقلت مجموعة صحف فونكه الإعلامية الألمانية عن تقرير المكتب الأوروبي أن عدد طالبي اللجوء القادمين من فنزويلا تضاعف في العام الماضي إلى 22 ألف شخص، لتحتل فنزويلا بذلك الصدارة في قائمة الدول التي يأتي منها طالبو اللجوء إلى الاتحاد الأوروبي بشكل نظامي، تليها ألبانيا (حوالي 22 ألف طلب) وبعدها جورجيا (20 ألف طلب) ثم كولومبيا (10200 طلب).

وبشكل عام فقد شهدت أعداد طالبي اللجوء في دول الاتحاد الأوروبي والقادمين من دول معفية من التأشيرة ازدياداً بنسبة الثلث لتصل إلى 115 ألف شخص في عام 2018، وتتخطى بذلك أعداد طلبات اللجوء المقدمة من السوريين والعراقيين مجتمعة.

ورغم أن عدد طلبات اللجوء في دول الاتحاد الأوروبي شهد انخفاضاً بنسبة 10% في عام 2018 ليصل إلى 634700 طلب، يشير خبراء أوروبيون بحسب التقرير إلى أن عدد طلبات اللجوء في الاتحاد الأوروبي عادت إلى الازدياد منذ صيف عام 2018.

م.ع.ح/د.ص (ك ن أ- إ ب د)

 

للمزيد