ANSA / ملصق من حفل تقديم مبادرة "أصوات من الفعل يسافر..الاستضافة المتوسطية".
ANSA / ملصق من حفل تقديم مبادرة "أصوات من الفعل يسافر..الاستضافة المتوسطية".

انطلقت مبادرة جديدة في مدينة باليرمو الإيطالية، تهدف إلى توفير الفرصة للإيطاليين والمهاجرين للتدرب واكتساب المهارات والخبرات المهنية اللازمة لتأسيس مشروعات، لاسيما في مجالات إعداد الطعام والسياحة. ومن المقرر أن تستمر فعاليات المبادرة حتى عام 2020.

أطلقت في مدينة باليرمو أمس الخميس مبادرة تحمل عنوان "أصوات من الفعل ‘يسافر‘.. الاستضافة المتوسطية"، بهدف منح المهاجرين وغيرهم فرصة التدريب والحصول على خبرة مهنية لإطلاق مشروعات اجتماعية.

فرصة فريدة لاكتساب خبرات مهنية

ومن بين المشاركين في المبادرة كل من الشاب المالي باسيرو (19 عاما) الذي درس الاتصالات والتسويق، ويهوى تصوير أفلام الفيديو، ويرغب في العمل في مجال الاتصالات المرئية.

كما شارك الشاب النيجيري بريكيوس (18 عاما) الذي يدرس السياحة في المدرسة الثانوية، ويرغب في العمل في مجال السياحة والضيافة. وريكاردو (32 عاما) الذي يعمل بالفعل طباخا، ويرغب في العمل مع الشباب المهاجرين، وأن يكون مرجعا في مساعدتهم على تعلم أسرار الطبخ.

وتهدف المبادرة إلى منح الرجال والنساء من المهاجرين وغير المهاجرين فرصة فريدة للتدريب والحصول على الخبرة المهنية من أجل إطلاق المشروعات الاجتماعية. وتتضمن تلك المهارات إدارة المساكن السياحية والقيام بالجولات وإقامة الحفلات وترتيب حفلات العشاء في دور الضيافة الثقافية، وكذلك التخطيط وإدارة "المتاحف المفتوحة في المدن الناشطة".

>>>> للمزيد: بماذا نجحت ألمانيا في إدماج اللاجئين وما الذي يجب تحسينه؟

وتعد الموضوعات الخاصة بالطعام والسفر واللغة الموضوعات الرئيسية للتدريب، الذي يهدف إلى منح المشاركين مهارات الريادة المستقلة.

وتعمل المبادرة، المدعومة من مؤسسة "مع الجنوب"، على إنشاء مشروع اجتماعي جديد كرمز للاندماج والاقتصاد الأخلاقي، وذلك بفضل التعاون مع كبار الرواد في مجال الاندماج والابتكار.

المبادرة ستستمر حتى العام القادم

وساهم شركاء عديدون برئاسة مركز "استالي" في باليرومو في إطلاق المبادرة، ومن بينهم "أركا كونسورتيوم" ومدرسة "إيتاسترا" لتعليم اللغة الإيطالية للأجانب والتابعة لجامعة باليرمو، وغيرها.

ومن المقرر أن تستمر المبادرة، التي تتلقى تمويلا قدره 300 ألف يورو من مؤسسة "مع الجنوب" و80 ألف يورو من الشركاء، حتى عام 2020.

وشارك في حفل إطلاق المبادرة في باليرمو عدد من القيادات وممثلي المؤسسات، من بينهم ليولوكا أورلاندو عمدة باليرمو، وماركو إمبيريال مدير مؤسسة "مع الجنوب"، وكريستينا ألجا مديرة المبادرة، وجوليا مانزيلا من مركز أستالي، ومالري داجوستينو من إيتا ستارا، وسيمون لوشيدو من مؤسسة "نكست"، إلى جانب عدد كبير من الشباب المشاركين في المبادرة.

 

للمزيد

Webpack App