Imago/ActionPictures/P. Schatz
Imago/ActionPictures/P. Schatz

خلال لقاء بايرن وهيرتا برلين الذي انتهى بفوز بايرن بهدف وحيد، رفع مشجعو النادي البافاري لوحة كبيرة تحمل رسالة سياسية كتب عليها "المجرم الحقيقي هو الدولة". فما علاقة الدولة بالدوري الألماني ولمن وجهت رسالة مشجعي البافاري؟

رفع مشجعو بايرن ميونيخ خلال مباراة فريقهم مع فريق هيرتا برلين في المرحلة الثالثة والعشرين من لقاءات الدوري لوحة كبيرة كتب عليها "المجرم الحقيقي هو الدولة، ليس من ينقذ الحياة، قوارب النجاة ليس مجرمة"، حسبما نقل موقع صحيفة "آبند تسياتونغ" الصادرة في ميونيخ. هذه الرسالة ليس لها علاقة بالمباراة ولا بالصراع المحموم على قمة الدوري بين بايرن ودورتموند، بل الأمر له علاقة بحياة آلاف الناس في البحر المتوسط.

مشجعو بايرن أرسلوا رسالة سياسية واضحة انتقدوا فيها سياسات الدول الأوروبية التي تجرم عمل طواقم سفن النجاة العاملة في البحر المتوسط، التي تنقذ حياة المهاجرين من أفريقيا إلى أوروبا، حيث تواجه أطقم هذه السفن الخاصة أو التابعة لمنظمات إنسانية مشاكل بالخصوص مع الحكومة الإيطالية. إذ تمنع الحكومة اليمينية هذه السفن من الرسو في موانئها بعد إنقاد المهاجرين.

يذكر أن الناي البافاري فاز على هيرتا برلين بهدف نظيف ومازال يلاحق غريمه دورتموند في الصراع على قمة الدوري، لكن دورتموند عاد لاحتلال القمة من جديد برصيد 54 نقطة بعد فوزه على ليفركوزن يوم أمس الأحد بثلاثة أهداف لهدفين.

التعليقات على مبادرة مشجعي بايرن جاءت على موقع تويتر مختلفة، أحد المعلقين كتب أنه ليس مشجعا لبايرن، لكنه اعتبرها بادرة جميلة من المشجعين. وفيما طالب آخرون أن تكون الهجرة منظمة، انتقد أحدهم وصف دولة معينة تحكم بالدستور "بالإجرام".

ع.خ

نص نشر على : Deutsche Welle

 

للمزيد