ANSA / شاحنات تقف في طابور بعد عودة حركة المرور لطبيعتها في المعبر الحدودي في باتروفيتشي في صربيا، للعبور إلى كرواتيا. المصدر: إي بي إيه/ دافور إيرشتش.
ANSA / شاحنات تقف في طابور بعد عودة حركة المرور لطبيعتها في المعبر الحدودي في باتروفيتشي في صربيا، للعبور إلى كرواتيا. المصدر: إي بي إيه/ دافور إيرشتش.

أعلنت السلطات الصربية عن توقيف 600 مهاجر منذ مطلع العام الجاري خلال محاولتهم عبور الحدود إلى دول الاتحاد الأوروبي، عبر الاختباء داخل شاحنات نقل البضائع المختلفة من زراعية وغيرها. كما ضبطت الشرطة خلال الأسبوع الماضي سبعة مواطنين مشتبه بتشكيلهم شبكة لتهريب البشر، تعمل على مساعدة المهاجرين لعبور الحدود على متن شاحنات بين صربيا وكرواتيا نظير أكثر من 3800 يورو من كل مهاجر.

ذكرت السلطات الصربية أنها أوقفت نحو 600 مهاجر منذ بداية العام الحالي، خلال محاولتهم الوصول بطريقة غير شرعية إلى دول الاتحاد الأوروبي عن طريق الاختباء داخل الشاحنات.

مختبئون داخل شاحنات

وأوضح مسؤولو الجمارك أنه تم توقيف هؤلاء الأشخاص على الحدود مع كرواتيا والمجر، وأشاروا إلى أنه خلال شهر أيار/ مايو الجاري وحده تم ضبط أكثر من 40 مهاجرا كانوا مختبئين داخل شاحنات تنقل الفاكهة والخضراوات والأطعمة الأخرى.

وقالت السلطات إن معظم هؤلاء المهاجرين من الأفغان والباكستانيين، ولفتت إلى أنه تم تزويد مسؤولي الجمارك والشرطة بمعدات متطورة لاكتشاف الأشخاص المختبئين داخل الشاحنات.

>>>> للمزيد: الحدود البوسنية الكرواتية: "لعبة" القط والفأر بين المهاجرين والشرطة الحدودية

ضبط 7 من مهربي البشر

وأشارت وزارة الداخلية الصربية، إلى أن الشرطة قامت خلال الأسبوع الماضي بضبط سبعة أشخاص مشتبه في كونهم أعضاء في شبكة لتهريب البشر.

وكشفت بأن المشتبه بهم يحملون الجنسية الصربية، وكانوا يتقاضون أموالا لمساعدة عدد كبير من المهاجرين غير الشرعيين على عبور الحدود بين صربيا وكرواتيا على متن شاحنات تسافر إلى سلوفينيا وإيطاليا، وكانوا يتقاضون أكثر من 3800 يورو من كل مهاجر.

وأوضحت الشرطة أنها عثرت على 22 ألف يورو، وما يعادل نحو 4 آلاف يورو بالعملة الصربية، عندما قامت بتفتيش منازل المشتبه بهم. فضلا عن العثور على عدد من الهواتف الخلوية والمستندات المزورة والأسلحة و6 سيارات.
 

للمزيد