ANSA / شعار الاتحاد العام للجزائريين في المهجر
ANSA / شعار الاتحاد العام للجزائريين في المهجر

دعا الاتحاد العام للجزائريين في المهجر السلطات الجزائرية إلى تحسين الخدمات في المطارات والموانئ البحرية وتخفيض رسوم تذاكر السفر، من أجل تشجيع المهاجرين الجزائريين على زيارة الوطن. وحذر الاتحاد من أن معاناة المهاجرين أثناء وجودهم في هذه المرافق ستدفعهم إلى تجنب زيارة الوطن، وبالتالي تعميق الهوة بين الجاليات الجزائرية في الخارج والبلد الأم.

حث الاتحاد العام للجزائريين بالمهجر السلطات الجزائرية على تحسين الخدمات في الموانئ البحرية والمطارات، والموجهة للمهاجرين الجزائريين الوافدين إلى الوطن والمغادرين منه.

المهاجرون الجزائريون يعانون من الإقصاء

وطلب الاتحاد تخفيض الرسوم على تذاكر السفر، سواء المتعلقة بالخطوط الجوية الجزائرية أو المؤسسة الوطنية للنقل البحري، بهدف تمكين الجزائريين المقيمين في الخارج من زيارة الوطن.

وذكر الاتحاد في بيان وجه نسخة منه إلى وزارة الخارجية وبعض الوزارات المعنية، أن المهاجرين الجزائريين غالبا ما يعانون من الإقصاء المتعمد من قبل إدارات المطارات والموانئ، خصوصا من ناحية رفع أسعار التذاكر وتشديد قوانين جلب السلع والأغراض الخاصة، وهو ما يدفعهم إلى تجنب القدوم لأرض الوطن إلا بعد سنوات.

>>>> للمزيد: عاشور.. مهاجر قاصر في مرسيليا: "لا أريد أن أتاجر بالمخدرات مجددا"

مخطط فاشل

وأعرب الاتحاد عن رفضه لهذا الأمر، الذي اعتبره مخططا فاشلا سيؤدي حتما إلى تعميق الهوة بين الجاليات الجزائرية في الخارج والبلد الأم، والمساهمة في إضعاف الوطنية والانتماء لدى المهاجرين.

وشدد على ضرورة توفير الظروف الملائمة لتشجيع المهاجرين الجزائريين على زيارة الوطن في كل الأعياد والمناسبات، وهو ما سيعود بالفائدة على اقتصاد البلاد في إطار تشجيع السياحة الوطنية كمورد إضافي للعملة الصعبة.
 

للمزيد