مهاجرون غير شرعيين في إسبانيا يؤسسون شركة لصناعة القمصان

شيدت حكومة فيكتور أوربان في المجر في عام 2015 حائطا شائكا على الحدود مع صربيا لوقف تقدم المهاجرين، في ظل تفاقم الخطاب المناهض للأجانب. ويندد عدد كبير من المهاجرين غير النظاميين بتعرضهم إلى التمييز والعنف في عدد من دول الاتحاد الأوروبي. في إسبانيا، وبحثا عن الاستقرار الدائم، أنشأ مهاجر سينغالي غير شرعي جمعية للبائعين المتجولين في برشلونة، ثم أسس برفقة مهاجرين آخرين شركة لصناعة القمصان.

نص نشر على : France 24

 

للمزيد