ANSA / شعار خريطة التعصب. حقوق الصورة أنسا
ANSA / شعار خريطة التعصب. حقوق الصورة أنسا

كشف تقرير بعنوان "خريطة التعصب"، أصدره مرصد فوكس الإيطالي للحقوق ويتضمن تحليلا للتغريدات المنشورة على وسائل التواصل الاجتماعي في إيطاليا خلال الفترة ما بين آذار/ مارس وأيار/ مايو 2019، عن تصاعد الكراهية ضد المهاجرين والمسلمين واليهود في البلاد، بينما تراجعت حدة التعصب ضد المثليين جنسيا.

ازدادت حدة الكراهية على وسائل التواصل الاجتماعي في إيطاليا ضد فئات محددة أكثر من غيرها، من بينها المهاجرون والمسلمون واليهود، وفقا لما كشفت عنه النسخة الرابعة من "خريطة التعصب"، التي أصدرها مرصد فوكس الإيطالي للحقوق، وتم تقديمها في بلازيو مارينو في مقر بلدية ميلانو.

تحليل التغريدات المنشورة خلال 3 شهور في كل أنحاء البلاد

وقام معدو التقرير، بتحليل التغريدات في كل أنحاء إيطاليا في الفترة ما بين آذار/ مارس وأيار/ مايو 2019، واكتشفوا أن الكراهية ضد المهاجرين ارتفعت بنسبة 15.1% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

وشكل خطاب الكراهية 66.7% من إجمالي التغريدات المتعلقة بالمهاجرين، كما ازداد التعصب أيضا على وسائل التواصل الاجتماعي ضد اليهود، والذي قال معدو التقرير إنه لم يكن موجودا تقريبا خلال عام 2018.

وأظهر التقرير أن الكراهية ضد اليهود تنامت بنسبة 6.4% في الفترة ما بين آذار/ مارس وأيار/ مايو 2019، حيث نشرت في إيطاليا 19952 تغريدة عن اليهود، من بينها 15196 تغريدة سلبية.

وكشف التحليل الجغرافي، عن أن تلك التعليقات تركزت بشكل أساسي في روما ثم ميلانو.

>>>> للمزيد: حوادث عنف وعنصرية ضد المهاجرين في اليونان

أما التعصب ضد المسلمين فمازال مرتفعا، وازداد بنسبة 6.9%، بينما انخفضت التغريدات المتعصبة ضد المثليين جنسيا بنسبة 4.2%.

وسائل التواصل الاجتماعي الطريق المفضل للكراهية

وقالت سيلفيا برينا من المؤسسين المشاركين في مرصد فوكس، إن وسائل التواصل الاجتماعي هي الوسيلة المفضلة الجديدة للتحريض على التعصب وازدراء الأقليات والمجموعات الأكثر ضعفا.

وأشارت إلى أن خطاب السياسيين له تأثير على الانتشار والطبيعة المعدية والفيروسية لخطاب الكراهية.
 

للمزيد