المهاجر المالي باكاري كوليبالي بعد حصوله على درجته العلمية من جامعة ساساري. المصدر: أنسا.
المهاجر المالي باكاري كوليبالي بعد حصوله على درجته العلمية من جامعة ساساري. المصدر: أنسا.

حصل مهاجر مالي على درجة علمية عالية برتبة "مشرف" من جامعة ساساري الإيطالية، في مجال الهندسة المعمارية وتخطيط المدن والبساتين ووضع السياسات البيئية، وأصبح أول مهاجر من حاملي حق الحماية الدولية يحصل على هذه الدرجة العلمية، عن أطروحة بعنوان "الثقافة المالية والتأثيرات الحضرية على الهجرة"، ويرغب بوبا في أن يصبح أستاذا، حتى يستمر في الدراسة والبحث والتعليم.

أصبح باكاري كوليبالي، الشهير أيضا باسم "بوبا"، أول مهاجر حامل لبطاقة الحماية الدولية يحصل على درجة علمية من جامعة ساساري في الهندسة المعمارية في مجال "تخطيط المدن والبساتين ووضع السياسات البيئية".

الحلم المستحيل تحول إلى واقع

وكان بوبا، وهو مهاجر مالي (32 عاما)، قد التحق بالجامعة في ألغيرو على الساحل الشمالي الغربي لجزيرة سردينيا في عام 2016، وقال "عندما كنت في المدرسة في باماكو، كنت بالفعل أريد أن استكمل الدراسة لأحصل على درجة الماجستير في أوروبا، وبدا ذلك حلما مستحيلا، لكنه أصبح حقيقة الآن، لذلك أنا سعيد للغاية".

وقدم بوبا أطروحته العلمية بعنوان "الثقافة المالية والتأثيرات الحضرية على الهجرة"، وحصل عنها على أعلى الدرجات الممكنة (110 من 110) مع مرتبة الشرف.

وقام العديد من الأشخاص بمساعدة بوبا على المستوى المؤسسي، كما قدمت المساعدة أيضا العديد من المؤسسات الثقافية والاجتماعية في ألغيرو، والتي تعترف بقيمة التعددية الثقافية، ومن أهم أولئك المراقبين كانت سليفيا سيريلي، وهي أستاذة بقسم الهندسة المعمارية والتصميم والتخطيط الحضري في ألغيرو. وهي أيضا المندوبة الجامعية المسؤولة عن سياسة اندماج المهاجرين واللاجئين، والمشرفة على رسالة الدكتوراة لبوبا.

وقال بوبا، إنه يرغب في أن يصبح أستاذا يوما ما، حتى يستمر في الدراسة والبحث والتعليم، لكنه في الوقت الحالي يعمل في مطبخ في أحد المطاعم في ألغيرو.

وأضاف "أعيش مع زملائي وأصدقائي، وأنا ممتن للعديد من الأشخاص في ألغيرو وجامعة ساساري، الذين كان هذا الهدف سيصبح مستحيلا لولاهم".

>>>> للمزيد: الاتحاد الأوروبي يوافق على صفقة الأموال مقابل الهجرة مع مالي

قدوة لطلاب جامعة ساساري المهاجرين

وولد باكاري كوليبالي في شمال مالي، والتحق بجامعة ساساري من خلال منحة دراسية حصل عليها من مؤتمر رؤساء الجامعات الإيطالية ووزارة الداخلية الإيطالية، وتقدم هذه المنحة الدراسية للاجئين وحاملي حق الحماية الدولية، الذين أجبروا على التخلي عن دراستهم في بلادهم الأصلية.

وقضى كوليبالي، خلال برنامج الحصول على الدرجة العلمية ستة أشهر في جامعة برشلونة المستقلة، حيث أصبح نموذجا يحتذى به من قبل الطلاب الآخرين حاملي الحماية الدولية في جامعة ساساري.

وبدأت الجامعة في عام 2015 برنامجا للتكامل، تم خلاله إلحاق حاملي الحماية الدولية كجزء من مشروع أكبر ضمن شبكة محلية تهدف لتكون جامعة وشاملة على نحو متزايد.
 

للمزيد