قصة ميرم، مهاجرة من ساحل العاج تعرضت للاستعباد في ليبيا. اغتصاب متكرر وانتهاكات لا تحصى تعرضت لها.

خلال الشتاء الماضي، تحدث فريق التحرير في مهاجر نيوز إلى مريم، فتاة من ساحل العاج تبلغ من العمر 16 عاما، تم "بيعها" لرجل ليبي. على مدى عدة أسابيع، أخبرتنا مريم تفاصيل حياتها اليومية في المنزل الذي كانت محتجزة فيه، اغتصاب وتعنيف وسجن. شاركتنا مريم هواجسها وأحلامها، الاغتصاب المتكرر والحمل والحياة التي تتوقعها في أوروبا... إليكم قصتها.

فيلم صور متحركة، يفضل مشاهدته مع الصوت.

 

للمزيد