ANSA / عملية الشرطة التي أدت لضبط المهربين على متن قارب المهاجرين، الذي تم إنقاذه بواسطة سفينة حرس السواحل. المصدر: أنسا/ بوزالو دي ستاتو.
ANSA / عملية الشرطة التي أدت لضبط المهربين على متن قارب المهاجرين، الذي تم إنقاذه بواسطة سفينة حرس السواحل. المصدر: أنسا/ بوزالو دي ستاتو.

أوقفت الشرطة الإيطالية، مهربين أحدهما سنغالي والآخر غامبي، بعد قيادتهما قارب أبحر من ليبيا وعلى متنه 135 مهاجرا. الحرس الإيطالي أنقذ من كانوا على متن القارب من الغرق، وأوقف االشابين بتهمة تسهيل الهجرة غير الشرعية، وتلقي نحو 2500 يورو لكل منهما مقابل قيادة قارب التهريب.

ألقت قوات الشرطة في راغوزا بصقلية، القبض على شخصين أحدهما سنغالي والآخر غامبي، بعد أن صعدا مع المهاجرين على متن سفينة حرس السواحل الإيطالية برونو جريجوريتي، للاشتباه في كونهما مهربين يقودان قارب المهاجرين الذي تم إنقاذه.

إنقاذ 135 مهاجرا

وتم إنقاذ 135 مهاجرا، بينهم المهربان، يوم الخميس الماضي بعد أن أبحروا من ليبيا، حيث تم نقلهم إلى السفينة جريجوريتي.

وحالياً، تتولى شرطة مدينتي راغوزا وسرقوسة الصقليتين، التحقيق مع المشتبه فيهما، بتهمة المساعدة وتسهيل الهجرة غير الشرعية.

ومن المقرر أن يقدم المدعون العامون في راغوزا الأدلة على إدانتهما، إلى نظرائهم التابعين للولاية القضائية الإقليمية في مدينة سرقوسة، لأن المهاجرين نزلوا في أوغوستا، على الرغم من أنهم نقلوا على الفور إلى نقطة المهاجرين الساخنة في بوزالو.

وتشمل الإتهامات الموجهة للشابين، وهما داود سايني (19 عاما) وحبيبو خان (20 عاما)، الحصول على مبلغ 4000 دينار ليبي (أي ما يعادل نحو 2500 يورو)  لكل منهما، مقابل توليهما قيادة القارب الذي كان يقل المهاجرين.

>>>> للمزيد: مهربون "يكدسون" 81 لاجئا في قارب صغير ويتركونهم في عرض البحر

توزيع المهاجرين على مراكز الاستقبال

ولا يزال أول مهاجر سمح  له بالنزول من سفينة جريجوريتي لأسباب صحية، يعالج في مستشفي أومبرتو الأول في سيراكوزا، حيث يشتبه في إصابته بمرض السل وهو مرض مُعدٍ.

وبحسب مسؤولين، سيتم توزيع 115 مهاجرا من جنسيات مختلفة، بالإضافة إلى من نقلوا إلى نقطة بوزالو الساخنة، على مراكز استقبال متعددة،، أما من يجتاجون  إلى رعاية صحية بالإضافة إلى 16 قاصرا غير مصحوبين بذويهم، فقد نقلوا إلى مراكز الاستقبال.

ووفقا لشهود العيان، قاد المشتبه فيهما قارب المهاجرين لمدة يومين قبل أن تتم عملية الإنقاذ، وقال مهاجرون لم يتم تحديد هوياتهم، إنهم أبحروا من ليبيا بعد أن قضوا بضعة أيام في أحد المنازل، وأن كل منهم دفع ما يساوي ألف يورو للوصول إلى أوروبا. وأشاروا إلى أن المهربين قاما بقيادة القارب .
 

للمزيد