ansa / قارب تم اعتراضه بواسطة الشرطة المالية في بورتو إمبيدوكلى، بالقرب من بلدية ريلمونتي، بعد هبوط عدد من المهاجرين التونسيين.
ansa / قارب تم اعتراضه بواسطة الشرطة المالية في بورتو إمبيدوكلى، بالقرب من بلدية ريلمونتي، بعد هبوط عدد من المهاجرين التونسيين.

الشرطة الإيطالية أوقفت أربعة قوارب كان على متنها 121 مهاجرا، من بينهم تونسيون، خلال ثلاثة أيام فقط.

اعترضت دورية تابعة للشرطة المالية الإيطالية قارباً كان يقل 57 مهاجراً بالقرب من جزيرة لامبيوني الصغيرة يوم السبت الماضي. وتم نقل المهاجرين على متن سفن تابعة للشرطة المالية وحرس السواحل قبل أن يتم إنزالهم في ميناء فافارولو في جزيرة لامبيدوزا، حيث لم تكن أزمة سفينة "أوبن آرمز" قد حلت بعد.

وفي السياق ذاته، تم توقيف 64 مهاجراً بين يومي الأحد والاثنين الماضيين، إذ اعترضت دورية تابعة للشرطة المالية في ليلة الأحد 16 مهاجراً وفدوا من تونس على متن قارب صغير، وذلك على بعد أميال قليلة من جزيرة لامبيدوزا. كما وأنقذت دورية أخرى تابعة للشرطة المالية قارباً صغيراً صباح يوم الاثنين كان على متنه 37 مهاجراً.

أما في ليلة الاثنين، فقد نزل بعض المهاجرين على الشاطئ بالقرب من مدينة أغريغينتو في جزيرة صقلية، حيث قامت الشرطة بتوقيف 11 مهاجراً، ولم يتم العثور على القارب الذي استخدموه لعبور البحر المتوسط. وقالت الشرطة إن هؤلاء المهاجرين يحملون الجنسية التونسية، مشيرة إلى احتمالية أن يكون بعضهم قد لاذ بالفرار.  
 

للمزيد