ألقت الشرطة البلجيكية القبض على عصابة تهريب بشر. المصدر: رويترز
ألقت الشرطة البلجيكية القبض على عصابة تهريب بشر. المصدر: رويترز

تمكنت الشرطة الاتحادية البلجيكية من إلقاء القبض على عصابة من خمسة أشخاص تقوم بالإتجار بالبشر وبتهريبهم من أوروبا إلى بريطانيا. وأتى هذا الإستجواب بعد عملية اقتحام لمرآب في كالكين كانت العصابة تستخدمه كنقطة تحميل للمهاجرين.

تستجوب الشرطة البلجيكية الاتحادية خمسة أشخاص يشتبه بعملهم في الإتجار وتهريب البشر، بعد أن تمكنت من القبض عليهم خلال عملية اقتحام قامت بها الشرطة خلال ليل 21 و22 آب أغسطس.

قامت الشرطة بعملية التدخل السريع في مرآب في كالكين وبعد عدة استجوابات في شايربيك وقبضت على 33 مهاجراً كانوا مختبئين داخل شاحنات للذهاب إلى بريطانيا.  

وتم وضع أربعة أشخاص من هذه الشبكة في السجن بينما تم وضع الخامس في مركز احتجاز في انتظار ترحيله خارج بلجيكا.

هذه العملية التي شاركت فيها أعداد كبيرة من قوات الشرطة، أتت بعد أن فتح الادعاء العام تحقيقاً في ولاية فلاندر الشرقية بسبب عمليات التوقيف المتكررة للعابرين على الطريق السريع في كالكين. وتمكنت العناصر الأولى من التحقيق من تحديد العصابة المسؤولة عن نقل المهاجرين من هذه المنطقة، وهم مهاجرون بمعظمهم من إيريتريا وإثيوبيا يريدون الذهاب إلى المملكة المتحدة.

طريقة عمل الشبكة

يعيش أفراد هذه العصابة في محيط العاصمة بروكسل، كانوا ينقلون المهاجرين بالقطار من بروكسل إلى المحطة في بيرفيلد، ثم ينقلونهم إلى المرآب في كالكين، حيث يتم وضع المهاجرين في شاحنات ذاهبة إلى بريطانيا. وقالت الشرطة الاتحادية إنه كان يتحتم على ضحايا هذه العصابة من المهاجرين البقاء في الشاحنات الممتلئة بالبضائع، وأن الأمر طال نساء ورجالاً ومراهقين.

 

 

للمزيد