ANSA / ضباط الشرطة الإسبانية يراقبون 4 مهاجرين وصلوا على متن قارب لجزيرة شافاريناس في مليلية، الجيب الإسباني في شمال شرق المغرب. المصدر: إي بي إيه / أف جي جوريرو.
ANSA / ضباط الشرطة الإسبانية يراقبون 4 مهاجرين وصلوا على متن قارب لجزيرة شافاريناس في مليلية، الجيب الإسباني في شمال شرق المغرب. المصدر: إي بي إيه / أف جي جوريرو.

أعلنت الشرطة الأوروبية "يوروبول"، عن توقيف 29 شخصا، منهم 26 في إسبانيا و3 في فرنسا، تورطوا في تشكيل شبكة إجرامية لتهريب مهاجرين بينهم أطفال غير مصحوبين بذويهم. وبدأت عمليات التوقيف حين ضبطت الشرطة الفرنسية مواطنا إسبانيا يقود حافلة تقل 22 مهاجرا غير شرعي في فرنسا، ثم تبع ذلك تحقيق واسع النطاق في إسبانيا، أدى إلى إلقاء القبض على أغلب أعضاء الشبكة.

وقالت الشرطة الأوروبية "يوروبول"، إنه تم توقيف 29 شخصا في فرنسا وإسبانيا، بتهمة المشاركة في عصابة إجرامية متورطة في تهريب المهاجرين، ومن بينهم الأطفال، في البلدين.

تهريب مخدرات وبشر

وأوضحت "يوروبول"، في بيان أن قوات الشرطة في كل من إسبانيا وفرنسا، مدعومة بالشرطة الأوروبية، قامت بتفكيك شبكة إجرامية كبيرة متورطة في تهريب المخدرات والبشر.

وأشارت إلى أن هذه العصابة استهدفت أيضا القُصَّر غير المصحوبين بذويهم في مراكز الحماية بإسبانيا، حيث كان المتهمون يدفعون القصر إلى مغادرة مراكز الحماية وإجبارهم على القيام برحلات خطيرة تجاه أوروبا الغربية.

وقالت السلطات، إن الشبكة الإجرامية استخدمت أشخاصا جندتهم من جنسيات مختلفة، لاستهداف المهاجرين في بلادهم مثل الجزائر ومالي والمغرب وسوريا، حيث كان يتم نقل المهاجرين من ميناء الميريا الإسباني إلى فرنسا على متن شاحنات تمتلكها شركات إسبانية وفرنسية ومغربية.

كما قامت العصابة باستخدام تلك الشاحنات لنقل المخدرات كحشيشة الكيف، وكذلك تهريب عبوات الدخان والحيوانات.

>>>> للمزيد: منظمة تحذر من وقوع القصر العابرين للحدود الفرنسية البريطانية ضحايا تجار البشر

تحقيق واسع النطاق في إسبانيا

وبدأ التحقيق بتوقيف مواطن إسباني في فرنسا عندما كان يقود حافلة تقل 22 مهاجرا غير شرعي، من بينهم 6 قاصرين، وتبع ذلك تحقيق واسع النطاق في إسبانيا، التي كشفت عن شبكة إجرامية يعتقد أن مواطنا مغربيا يتزعمها، هو المدير المسؤول عن الشركة التي تمتلك الشاحنات.

وأسفرت عمليات الشرطة عن القبض على 26 شخصا من المشتبه بهم في إسبانيا، وثلاثة آخرين في فرنسا، كما تمت مداهمة وتفتيش 14 منزلا.

وتمكنت الشرطة من مصادرة 33 ألف يورو، ووثائق مختلفة، وأجهزة حاسوب، وأكثر من 200 كيلو غرام من حشيشة الكيف، وشاحنة، ومقطورة.

وشارك البوليس الأوروبي "يوروبول"، في العملية بالدعم والتنسيق والتحليل وتبادل المعلومات.
 

للمزيد