بعد إغلاق طريق البلقان يسعى الكثير من المهاجرين لدخول أوروبا عبر طريق بديل
بعد إغلاق طريق البلقان يسعى الكثير من المهاجرين لدخول أوروبا عبر طريق بديل

حاول لاجئان سوريان الدخول إلى دول الاتحاد الأوروبي باختبائهم في صندوق سيارة، لكن القدر حال دون ذلك، إذ توفي اللاجئان بسبب حادث مرور تعرضت له السيارة.

 لقي مهاجران سوريان مصرعهما أثناء رحتلهما إلى دول الاتحاد الأوروبي. وذلك إثر حادث مرور في سلوفينيا تعرضت له السيارة التي كانا يختباءان بداخلها. وقع الحادث بعيد منتصف الليل على الطريق السريع المؤدي من العاصمة ليوبليانا إلى إيطاليا، عندما فقد السائق السيطرة على السيارة التي كان يهرب فيها ثمانية سوريين، وفق المتحدث باسم الشرطة بريموز كادونك. وكان ثلاثة من اللاجئين في صندوق السيارة وطاروا منها بعد أن ارتطمت بسياج ثم انقلبت. وتوفي اثنان منهم فيما لا يزال الثالث في حالة حرجة، بحسب ما قال كادونك في مؤتمر صحافي.

إقرأ المزيد: سلوفينيا: حوادث مميتة وغابات موحشة على طريق البلقان

وتم توقيف السائق البوسني البالغ 42 عاما. وكان السوريون قد عبروا الحدود بصورة غير قانونية من كرواتيا قبل ساعات من وقوع الحادث.




وبحسب أرقام الشرطة، تم اعتراض أكثر من 14 ألف شخص دخلوا سلوفينيا بصورة غير شرعية من كرواتيا المجاورة في الأشهر العشرة الأولى من العام الحالي 2019، أي بزيادة 72 بالمئة مقارنة بنفس الفترة عام 2018. وجدير بالذكر انه ومنذ إغلاق طريق البلقان الممتد من اليونان عبر مقدونيا وصربيا والمجر ومن ثم إلى أوروبا الوسطى، يسعى المهاجرون لدخول أوروبا الوسطى عبر طريق بديل يمتد من البوسنةوكرواتيا وسلوفينيا ومن ثم إيطاليا.

د.ص ( د ب أ، أ ف ب )

 

للمزيد