إحدى النساء مع وليدها على جزيرة ليسبوس. أرشيف/جيورجوس موتافيس
إحدى النساء مع وليدها على جزيرة ليسبوس. أرشيف/جيورجوس موتافيس

اندلع حريق أمس الخميس في خيمة عائلة في مخيم كارا تيبي على جزيرة ليسبوس اليونانية، راح ضحيته أم لطفلين ورضيع. الوضع المعيشي المتردي بالنسبة للمهاجرين وطالبي اللجوء في مخيمات الجزر اليونانية لا ينبئ بالتحسن، في ظل استمرار توافد المهاجرين وعدم التوصل إلى حل على المستوى الأوروبي.

يوم الخميس حوالي الساعة الثانية صباحا، اندلع حريق في خيمة صغيرة لعائلة مكونة من خمسة أشخاص في مخيم "كارا تيبي" على جزيرة ليسبوس اليونانية، أدى إلى وفاء الأم ذات الـ27 عاما جراء النيران المشتعلة.

وقالت إدارة الإطفاء إن حريقا صغيرا اندلع فجر الخميس في خيمة عائلة أفغانية، دون أن يتم الكشف عن سبب الحريق. وعمل ثمانية رجال إطفاء مع سيارتين على إخماد الحريق.

ووفقا لوسائل إعلام يونانية، نجم الحريق عن انفجار أسطوانة غاز تستخدمها العائلة للتدفئة.

وتمكّن سكان المخيم من إجلاء الأطفال الثلاثة، رضيع وطفلين يبلغان خمسة وثلاثة أعوام، بينما كان والدهم يعاني من الاختناق جراء استنشاق الدخان.

جثة المرأة الأفغانية وجدت بعد إخماد الحريق، بحسب ما أكدت مفوضية شؤون اللاجئين.

وتعيش العائلات بشكل رئيسي في مخيم "كارا تيبي" المزدحم، ويتجاوز عدد الأشخاص المقيمين هناك 1300 مهاجر. ويعاني اللاجئون على جزيرة ليسبوس من ظروف معيشية متردية واكتظاظ هائل، خاصة مع استمرار توافد المهاجرين إلى الجزر اليونانية من السواحل التركية القريبة.

ووفقا للأرقام الرسمية، يوجد أكثر من 37 ألف طالب لجوء على الجزر اليونانية. وقد أعلنت الحكومة في وقت سابق أنها تخطط لنقل قرابة 20 ألف طالب لجوء من الجزر إلى منشآت أخرى في البر الرئيسي بحلول نهاية العام.


مشكلة أوروبية


وفي سياق متصل، التقى رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس يوم الخميس العضوين في اللجنة التنفيذية للاتحاد الأوروبي، مارغريتس شيناس وإيلفا يوهانسون، اللذين كانا في أثينا لعقد اجتماعات مع المسؤولين الحكوميين لمناقشة ملف الهجرة. وأكد ميتسوتاكيس على أن اليونان تعتمد على "التضامن الأوروبي" للتعامل مع اللاجئين.

وقالت يوهانسون خلال لقائها مع ميتسوتاكيس وشيناس قبل أن يتوجه الثلاثة إلى محادثات أوسع نطاقًا مع المسؤولين اليونانيين "لدينا هذه المهمة الصعبة للغاية لتحريك الوضع وإيجاد سياسة أوروبية مشتركة للهجرة واللجوء".

وأضافت "إنها مشكلة أوروبية، وليست مشكلة بالنسبة لليونان فقط".


 

للمزيد