ANSA
ANSA

 أدلى آرتورو سوسا، رئيس جمعية "اليسوعيين" بتصريح لوكالة الأنباء الإيطالية شدد فيه على ضرورة التخلي عن سياسة بناء الجدران وإغلاق الحدود بوجه اللاجئين. داعيا إلى اعتماد سياسات أكثر إنسانية وانفتاحا في التعامل معهم.

في تصريح لوكالة الأنباء الإيطالية، قال رئيس جمعية "اليسوعيين" التابعة للكنيسة الكاثوليكية  آرتورو سوسا إن " سياسة بناء الجدران غير إنسانية وعديمة الفائدة". وأضاف سوسا "هؤلاء الناس الذين يأتون بحثا عن اللجوء، يحضرون سيرا علي الأقدام حتي يبلغوا الحدود، ليعبروا لاحقا البحر المتوسط، يخاطرون بحياتهم، وبعضهم يفقد حياته، نحن لا نعرف كم من الآلاف موجودون في قاع المتوسط".


وأضاف "لذلك نقول إن الجدران غير إنسانية، و نوايا إغلاق الحدود عديمة الفائدة. ففي كل جدار تشيدونه توجد فجوات عديدة، وبالتالي فأنتم لا تخلقون سوى وضعا أكثر توترا.. تخلقون مشاكل وأزمات أكثر"، معتبرا "أن الخوف هو شعور متصل جدا بعدم الأمان والجهل . كما أن الخوف من الآخر ينتهي عندما أبدأ بالتعرف إليه، عندما أرى وجهه، عندما أرى أنه إنسان مثلي و يحتاج مساعدتي ".






 

للمزيد