picture-alliance/dpa/B. Marks | الإعلان عن إصابة طالب لجوء بفيروس كورونا في مركز الاستقبال الرئيسي بمدينة شفرين في ولاية مكلنبورغ فوربومرن
picture-alliance/dpa/B. Marks | الإعلان عن إصابة طالب لجوء بفيروس كورونا في مركز الاستقبال الرئيسي بمدينة شفرين في ولاية مكلنبورغ فوربومرن

مع انتشار فيروس كورونا في كافة الولايات الألمانية، واتخاذ الكثير من الإجراءات للحد من انتشاره وعدم خروجه عن السيطرة، أكدت سلطات ولاية مكلنبورغ فوربومرن إصابة طالب لجوء في مركز الاستقبال الرئيسي في الولاية.

أعلنت سلطات ولاية مكلنبورغ فوربومرن في شرقي ألمانيا، عن إصابة طالب لجوء سوري (24 عاماً) بفيروس كورونا المستجد، في مركز استقبال اللاجئين بمدينة شفيرين عاصمة الولاية. وقد أكدت السلطات الصحية في الولاية إصابة طالب اللجوء السبت (14 مارس/ آذار2020).

المزيد:إيطاليا: توعية المهاجرين في باري بإجراءات مواجهة فيروس كورونا

وأشارت صحيفة "نورد كورير" الألمانية على موقعها الالكتروني إلى أنه تم عزل المصاب ووضعه تحت الحجر الصحي في غرفة لوحدها بعيداً عن طالبي اللجوء الآخرين في المركز. وتابعت الصحيفة أنه لم تظهر من قبل على طالب اللجوء علامات تدل على إصابته بعدوى فيروس كورونا المستجد، وتم إجراء الفحوص المخبرية له ضمن إجراءات التحضير لنقله من مركز الاستقبال المركزي إلى نزل آخر للاجئين في إحدى مدن أو بلديات الولاية.

وعلى إثر اكتشاف هذه الإصابة، أمرت دائرة الصحة في الولاية بوقف نقل طالبي اللجوء من مركز الاستقبال الرئيسي إلى نزل أخرى للاجئين، وإجراء الفحوصات والتحاليل اللازمة لكل الأشخاص الذين تواصلوا مع طالب اللجوء السوري، الذي تأكدت إصابته، وهي الحالة رقم 24 في ولاية مكلنبورغ فوربومرن.

ع.ج/ ي.أ

نص نشر على : Deutsche Welle

 

للمزيد