صورة من الأرشيف. إحدى سفن جهاز حماية الحدود البريطاني في المياه الإقليمية الإنكليزية في بحر المانش قبالة السواحل الفرنسية. المصدر: فيسبوك
صورة من الأرشيف. إحدى سفن جهاز حماية الحدود البريطاني في المياه الإقليمية الإنكليزية في بحر المانش قبالة السواحل الفرنسية. المصدر: فيسبوك

اعترض حرس الحدود البريطاني وخفر السواحل، أربعة قوارب انطلقت من فرنسا باتجاه المملكة المتحدة يوم الأحد وكان على متنها قرابة 72 مهاجراً.

يوم الأحد الماضي، قرابة الساعة السادسة والنصف صباحاً، عند ساحل كينيت وساسكس، اعترض حرس الحدود البريطاني قاربين للمهاجرين كان على متنهما 22 رجلاً و8 نساء قالوا إنهم يحملون جنسيات سورية وعراقية وإيرانية. بعد حوالي ثلاث ساعات اعترض خفر السواحل البريطاني قاربا آخر على متنه 13 رجلاً بين عراقي وإيراني. تم بعدها اعتراض القارب الأخير وكان على متنه 25 رجلا و4 نساء من العراق وإيران. 

اقتادت الشرطة البريطانية جميع المهاجرين الذين اعترضت قواربهم إلى منطقة دوفر لإجراء فحوص طبية لهم والتأكد من سلامتهم.

بريطانيا تعيد المهاجرين 

مسؤول من وزارة الداخلية، قال إن عمليات عبور الحدود هذه، تعد غير قانونية وغير شرعية، وفعلها خروج عن القانون، موضحاً أن بلاده ستعيد كل من لا يحق له التواجد على أراضيها.

المسؤول أشار إلى التعاون بين السلطات البريطانية، وخاصة قوات مكافحة الجرائم، والسلطات الفرنسية لمحاربة هذه العمليات الممنهجة. وقال إن القوات الفرنسية كانت قد أنقذت حياة 90 شخصا عرضوا حياتهم للخطر منذ حوالي اسبوعين. 

واختتم "هناك قوات فرنسية منتشرة على السواحل أيضاً" ونوه إلى وجود العتاد والمعدات اللازمة لمراقبة الحدود بين البلدين.




 

للمزيد