تأكيد إصابة 130 لاجئا بفيروس كورونا في مركز لآيواء اللاجئين في سانت آوغوستين غربي ألمانيا
تأكيد إصابة 130 لاجئا بفيروس كورونا في مركز لآيواء اللاجئين في سانت آوغوستين غربي ألمانيا

رغم التراجع الكببر في عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في ألمانيا والتخفيف كثيرا من إجراءات العزل والإغلاق، تتوالى الأنباء عن اكتشاف حالات جديدة بين اللاجئين وتأكيد إصابة العشرات منهم في مراكز الإيواء، وآخرها في مركز بمدينة سانت أوغوستين في غربي البلاد.

وتأتي هذه الإصابات الجديدة بين اللاجئين "رغم الالتزام الصارم بالتعليمات الصحية والنظافة كما في باقي مراكز الإيواء في الولاية"، حسب الناطقة باسم الحكومة المحلية. والتي أشارت إلى أنه تم فصل المصابين بالفيروس عن الآخرين سواء في الأماكن المغلقة كالغرف أو المفتوحة في المركز كالساحات. وحتى الطعام بات يقدم للمقيمين بالمركز في غرفهم وليس في المطعم كما كان سابقا. ولأجل خفض عدد المقيمين في المركز وزيادة المساحة المتوفرة لهم والالتزام بالتباعد الاجتماعي تم نقل عدد كبير من اللاجئين غير المصابين إلى مراكز إيواء أخرى.

انتشار الوباء في مراكز الإيواء رغم الاحتياطات!


 

للمزيد