أرشيف
أرشيف

غرق مهاجر واعتبر ستة في عداد المفقودين أثناء محاولتهم الوصول إلى السواحل الأوروبية. السلطات التونسية أعلنت أن الحادث وقع صباح السبت الماضي قبالة سواحل صفاقس.

أعلنت السلطات التونسية عن غرق مهاجر واحد على الأقل وفقدان أثر ستة آخرين، إثر غرق مركبهم أثناء محاولتهم الوصول إلى إيطاليا.

الناطق باسم جهاز الحماية المدنية التونسي معز تريعة، قال لوكالة الأنباء الفرنسية إن الحادث وقع صباح السبت (الماضي 23 أيار\مايو)، على بعد ميل بحري واحد قبالة سواحل مدينة صفاقس الساحلية الكبيرة.

وأوضح تريعة أنه "في المجموع، كان هناك 20 تونسيا على متن القارب الذي كان متجها إلى إيطاليا"، وأضاف أنه تم انتشال جثة واحدة بينما يبحث غواصون في الحماية المدنية بمساعدة زورق تابع لخفر السواحل عن 6 أشخاص آخرين مفقودين.

وأشار تريعة إلى أن هناك شخصين آخرين قد لاذا بالفرار، دون أن يوفر مزيدا من التفاصيل.

المتحدث باسم خفر السواحل التونسي حسام الدين الجبابلي، قال بدوره إن "خفر السواحل أنقذ 11 مهاجراً بعد تلقي اتصال من زورق مملوء بالمياه يوم السبت قبالة مدينة صفاقس".

وقال الجبابلي لإذاعة موزاييك التونسية إن الحرس الوطني اعتقل في الأيام الماضية 223 شخصا حاولوا تنفيذ عمليات اجتياز غير نظامية للحدود البحرية، بينهم 94 يتحدرون من إفريقيا جنوب الصحراء.

إنقاذ عشرات المهاجرين خلال اليومين الماضيين

والي صفاقس أنيس الوسلاتي، قال لوكالة الأنباء الرسمية إن ستة آخرين كانوا على متن القارب وهم في عداد المفقودين. مضيفا أن خفر السواحل أنقذ 70 شخصاً إضافيا من قارب آخر في حالة سيئة قبالة جزر قرقنة.

وقال المتحدث باسم خفر السواحل، إن الدولة التونسية أحبطت 10 محاولات تهريب لإرسال مهاجرين عبر البحر المتوسط في اليومين الماضيين إلى إيطاليا المجاورة.، أسفرت عن احتجاز 223 شخصا، بينهم 94 مهاجرا من دول أفريقيا جنوب الصحراء.

ويحاول آلاف الشبان التونسيين والأفارقة عبور المتوسط باتجاه السواحل الأوروبية، مخاطرين بحياتهم هربا من معدلات البطالة المرتفعة في بلادهم.

ووفقا للوكالة الأوروبية لحماية الحدود "فرونتكس"، انخفضت أعداد المهاجرين الذين يحالون الوصول للسواحل الأوروبية بنسبة 85% خلال شهر نيسان\أبريل وحده، مرجعة ذلك لانتشار جائحة فيروس كورونا.


 

للمزيد