ANSA / وصول 137 مهاجرا من جنوب الصحراء، على متن قاربين لجزيرة لامبيدوزا بينهم نساء وأطفال. المصدر: أنسا.
ANSA / وصول 137 مهاجرا من جنوب الصحراء، على متن قاربين لجزيرة لامبيدوزا بينهم نساء وأطفال. المصدر: أنسا.

أيد المدعي العام في محكمة استئناف باليرمو الإيطالية، عقوبة السجن الصادرة ضد ستة أشخاص إيطاليين وتونسيين، بعد أن أدينوا بتنظيم رحلات هجرة بين تونس وصقلية على متن قوارب سريعة للغاية، وكانت هذه الرحلات الفاخرة باهظة التكلفة لأنها منخفضة المخاطر، حيث بلغ ثمن الرحلة للفرد الواحد ثلاثة آلاف يورو.

طلب المدعي العام في محكمة استئناف باليرمو، تأييد العقوبات الصادرة خلال المحاكمة العاجلة التي جرت في 20 كانون الأول/ ديسمبر 2018 من قبل قاضي التحقيق الأولي أناليسا تيزوريري ضد ستة متهمين إيطاليين وتونسيين، أدانتهم المحكمة بعد عملية تعقب ضد الهجرة السرية حملت عنوان "السمكة العقرب"، وانتهت في 6 حزيران/ يونيو 2017.

رحلات فاخرة للمهاجرين

وكانت القاضية تيزوريري، قد قضت بإنزال عقوبة السجن لمدة سبع سنوات وأربعة أشهر على كل من زعيم المنظمة الإجرامية جابرين بين شيخ (30 عاما)، وشهاب حمروني (28 عاما).

كما حكمت بالسجن ست سنوات وثمانية أشهر على كل من طارق بن مسعود (32 عاما)، وشقيقين من مدينة "مارسالا"، هما سالفاتور أليغرا (56 عاما)، وأنجيلو أليغرا (50 عاما)، كما تضمن الحكم كذلك السجن ثلاث سنوات وأربعة أشهر بحق سيمونيتا سودي (58 عاما)، وهي من فلورنسا ورفيقة بن شيخ.

كما تمت تبرئة ستة متهمين آخرين من قبل المحكمة، هم منجي لطيف (48 عاما)، وأنيس بلطايف (31 عاما)، وحمادي الغريب (45 عاما)، وميشيل غرافيو (56 عاما) وهو من مارسالا، وبيترو بونو (66 عاما)، وجيوفاني مانجويرا (44 عاما).

ولا تتعلق محاكمة الاستئناف إلا بالمدانين الستة في المحاكمة الأولى، وهم محتجزون في القسم الثاني من محكمة استئناف باليرمو.

وأدين التنظيم الإجرامي، بتسيير رحلات فاخرة للمهاجرين بين "كابو بون" التونسية، والساحل الشرقي لجزيرة صقلية على قوارب سريعة للغاية، تم استخدامها أيضا في تهريب السجائر.

>>>> للمزيد: إيطاليا: توقيف 4 أشخاص بتهمة نقل المهاجرين من تونس إلى صقلية

رحلات باهظة التكلفة

وكانت القوارب قد غادرت من ميناء سياحي صغير بالقرب من منطقة سابوسي في ضواحي مارسالا، ولأن هذه الرحلات منخفضة المخاطر كانت باهظة التكلفة، حيث بلغ ثمن الرحلة للفرد الواحد ثلاثة آلاف يورو.

 

للمزيد