picture-alliance/Photoshot
picture-alliance/Photoshot

ماتزال غالبية المهاجرين إلى أوروبا تأتي عبر البحر في قوارب تواجه صعوبات، ولذلك تبحر سفن إغاثة مثل تلك التابعة لمنظمة "سي ووتش" لإنقاذهم. في المقابل ذكر تقرير أن ثلث طالبي اللجوء في ألمانيا يقولون إنهم جاؤوا عن طريق الجو.

أعلنت منظمة "سي ووتش" الألمانية المعنية بإغاثة اللاجئين والمهاجرين بالبحر المتوسط أن سفينة "سي ووتش 3" غادرت جزيرة صقلية من أجل البحث عن مهاجرين بحاجة لمساعدة في البحر المتوسط، وذلك في أول رحلة بعد انقطاع أشهر بسبب تفشي فيروس كورونا.

وذكرت المنظمة في تغريدة على "تويتر": "بعد أكثر من ثلاثة أشهر في ميناء مدينة ميسينا نمضي أخيرا في الطريق مجددا إلى منطقة البحث والإغاثة شمالي السواحل الليبية، حيثما توجد حاجة ملحة لنا".

يذكر أن السفينة استقبلت نحو مئتي شخص على متنها خلال رحلة إغاثة في نهاية شباط/فبراير الماضي، ونقلتهم إلى ميناء مدينة ميسينا الإيطالية. واضطر الطاقم والمهاجرين البقاء في الحجر الصحي مؤقتا بسبب موجة وباء كورونا التي ظهرت آنذاك.

وأغلقت إيطاليا أيضا موانئها أمام سفن الإغاثة بسبب الوباء، وأعلنت أنه لم يعد يمكن توفيرها "كموانئ آمنة" بسبب وباء كورونا. ولكن العديد من الأشخاص مازالوا يأتون على متن قوارب صغيرة تنطلق من ليبيا وتونس. وكان قد تم نقل مهاجرين إلى سفن حجر صحي قبالة السواحل بشكل مؤقت.

وتواردت تقارير إخبارية الأسبوع الماضي عن مئات من رحلات الوصول إلى جزيرة لامبيدوسا بين تونس وصقلية، حيث تقع مالطا أيضا. وحدث توتر هناك واحترقت قوارب مهجروة. وبحسب تصريحات عمدة الجزيرة توتو مارتيلو، يتخوف سكان الجزيرة من تعثر تعافي السياحة المتوقفة بسبب أزمة كورونا، مرة أخرى بعد ذلك.

في غضون ذلك كشف تقرير صحفي أن أكثر من ثلث طالبي اللجوء في ألمانيا ذكروا في استطلاع تم على نطاق واسع أنهم جاؤوا إلى ألمانيا جوا.

وأوضحت صحيفة "فيلت أم زونتاغ" الألمانية الأسبوعية في عددها الصادر اليوم الأحد (السابع من يونيو/حزيران 2020) أن بيانات الهيئة الاتحادية للهجرة وشؤون اللاجئين بألمانيا تقول إن الاستطلاع شمل أكثر من 40 ألف طالب لجوء من إجمالي 71 ألف طالب لجوء من البالغين الذين قدموا طلبات لجوء في ألمانيا للمرة الأولى في عام 2019.

وأوضح 15401 شخص من هؤلاء الأشخاص أنهم جاؤوا إلى ألمانيا جوا، بحسب الصحيفة. وأضافت الأخيرة أن هيئة شؤون اللاجئين تخضع جميع اللاجئين البالغين لاستطلاع عن طريق السفر الذي جاؤوا من خلاله إلى ألمانيا منذ نيسان/أبريل عام 2019 . ويشار إلى أنه لم يتبين من التقرير مدى موثوقية أقوال طالبي اللجوء.

وتابعت الصحيفة أنه لم يتم تقديم سوى 1078 طلب حماية لدى الشرطة الاتحادية المسؤولة في المطارات بعد إثبات دخول غير مصرح به. وأضافت الصحيفة أن الشرطة الاتحادية سجلت أيضا 1732 طلب لجوء عند التحقق من محاولة دخول غير مصرح به لألمانيا، موضحة أن هذه الطلبات يكون مصيرها غالبا الرفض. وبشكل إجمالي تم تقديم أكثر من 142500 طلب لجوء في ألمانيا خلال العام الماضي- نصفها تقريبا لأطفال قصر.

م.أ.م/ أ.ح ( د ب أ)

نص نشر على : Deutsche Welle

 

للمزيد