قارب المهاجرين الذين أنقذه خقر السواحل التركي من الغرق في بحر ايجه
قارب المهاجرين الذين أنقذه خقر السواحل التركي من الغرق في بحر ايجه

أعلنت تركيا أن خفر السواحل أنقذ مهاجرين من الغرق في بحر إيجه بعد العثور على قاربهم الذي كان يشرف على الغرق. واتهم المهاجرون خفر السواحل اليوناني بخرق قاربهم ودفعهم لعرض البحر، وهو ما نفته أثنيا بشدة.

قال خفر السواحل التركي إنه أنقذ 35 مهاجرا من قارب تم العثور عليه وهو نصف غارق في بحر إيجه في ساعة مبكرة من صباح الاثنين (29 حزيران/ يونيو2020) ويبحث عن أربعة مفقودين آخرين.

ونقل خفر السواحل عن المهاجرين الذين تم إنقاذهم قولهم إن خفر السواحل اليوناني شق قاربهم المطاطي، وأخذ حاويات الوقود الخاصة بهم ودفعهم باتجاه المياه التركية. ونفى متحدث باسم خفر السواحل اليونانية هذه المزاعم.

وقال المتحدث لرويترز "قارب المهاجرين لم يدخل المياه اليونانية قط... لم يحدث أي تواصل بين سفينة خفر سواحل يونانية وقارب المهاجرين".

وذكر خفر السواحل التركي أنه تم إنقاذ قرب جزيرة صغيرة قبالة إقليم باليكشير في غرب تركيا.

وتعد اليونان البوابة الرئيسية إلى الاتحاد الأوروبي التي يقصدها الفارون من الصراعات بالشرق الأوسط ومناطق أخرى، وذلك في الغالب من خلال جزرها القريبة من الساحل التركي.

وفي وقت سابق هذا العام، حاول الآلاف من المهاجرين العبور إلى اليونان عبر الحدود البرية والبحرية بعد أن قالت أنقرة إنه لم يعد بوسعها منعهم. وكانت تركيا، التي تستضيف 3٫6 مليون لاجئ سوري، قد قالت إنها ستفتح الحدود لأنها تشعر بالقلق من احتمالات نزوح موجة أخرى من اللاجئين من الحرب في شمال غرب سوريا.

 

ع.ج (رويترز)


 

للمزيد