صورة من الأرشيف لمهاجرين على الحدود التركية
صورة من الأرشيف لمهاجرين على الحدود التركية

من أجل ضمان استمرار المساعدات الإنسانية للاجئين. حصل نواب البرلمان الأوروبي على ضوء أخضر لتقديم مساعدات مالية بقيمة 600 مليون دولار. ولتركيا النصيب الأكبر في هذه المساعدات المقدمة.

وافق البرلمان الأوروبي على تخصيص ما يقرب من 600 مليون يورو من المساعدات الإنسانية لدعم اللاجئين السوريين في البلدان المجاورة. وفازت تركيا بنصيب الأسد من تلك الأموال، حيث منح نواب البرلمان الأوروبي الضوء الاخضر لتقديم 485 مليون يورو لها لضمان استمرار المساعدات الإنسانية العاجلة للاجئين بها.

لطالبي اللجوء معلومات مهمة عن اتفاقية دبلن


وتأتي هذه الأموال بالإضافة إلى مبلغ  6 مليارات يورو للاجئين التي وعد بها الاتحاد الأوروبي تركيا، كجزء من اتفاق عام 2016 للحد من تدفق المهاجرين إلى دول التكتل. وتستضيف تركيا 3.6 مليون لاجئ سوري. وقال المفوض الأوروبي لإدارة الأزمات جانيز ليناريتش :"سيدعم الاتحاد الأوروبي اللاجئين في تركيا، طالما استمرت الاحتياجات الإنسانية. ويكشف هذا التمويل الجديد عن قلقنا العميق على الفئات الأكثر ضعفاً، لا سيما الآن بعد أن زاد فيروس كورونا المستجد من تفاقم وضعهم المتردي بالفعل". وفي نفس التصويت، وافق برلمان الاتحاد الأوروبي أيضاً على خطة دعم للاجئين والمجتمعات المضيفة في الأردن ولبنان بمبلغ 100 مليون يورو.

د.ص ( د ب أ)


 

للمزيد