المفوضية الأوروبية تناشد الدول الأعضاء في الاتحاد تخفيف عبء اللاجئين عن إيطاليا ومالطا
المفوضية الأوروبية تناشد الدول الأعضاء في الاتحاد تخفيف عبء اللاجئين عن إيطاليا ومالطا

مع تزايد أعداد المهاجرين الذين يصلون إلى إيطاليا ومالطا قادمين من شمال أفريقيا وخاصة ليبيا وتونس، ناشدت المفوضية الأوروبية الدول الأخرى، تخفيف عبء الدولتين باستقبال بعض هؤلاء المهاجرين وإعادة توطينهم لديها.

ناشدت المفوضية الأوروبية الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي استقبال المهاجرين الذين تم إنقاذهم من الغرق في البحر المتوسط ورست سفنهم في إيطاليا ومالطا الدولتين العضو في الاتحاد الأوروبي اللتين سمحتا لهؤلاء المهاجرين بدخول أراضيهما.

وقالت، آدلبيرت يانز، المتحدثة باسم المفوضية في بروكسل اليوم الخميس (30 تموز/ يوليو 2020) "إن المفوضية تشجع جميع الدول الأعضاء وتصر عليها للتعاون" في هذا الأمر.  وأشارت إلى أن المفوضية تنسق الآن أكثر من عملية نقل وإعادة توطين لطالبي لجوء من إيطاليا في دول أوروبية أخرى.

وقد ازداد في الفترة الأخيرة عدد اللاجئين الذين وصلوا إلى إيطاليا وخاصة جزيرة لامبيدوزا، بعضهم كانوا مصابين بعدوى فيروس كورونا، وقد أصدرت المفوضية الأوروبية حسب المتحدثة باسمها، تعليمات حول كيفية التعامل مع مثل هؤلاء المهاجرين وطالبي اللجوء المصابين بالعدوى.

وحتى الآن استقبلت مجموعة محددة من الدول بينها ألمانيا، طالبي لجوء من إيطاليا ومالطا، تم إنقاذهم من الغرق في المتوسط وأعادت توطينهم لديها.

 ع.ج (ك ن أ)


 

للمزيد