ANSA / الشرطة السلوفينية وعمال الصحة يقتربون من سائق لاستجوابه عند معبر فارنيتيشي في سلوفينيا على الحدود مع إيطاليا. المصدر: إي بي إيه / إيجور كوبليانيك.
ANSA / الشرطة السلوفينية وعمال الصحة يقتربون من سائق لاستجوابه عند معبر فارنيتيشي في سلوفينيا على الحدود مع إيطاليا. المصدر: إي بي إيه / إيجور كوبليانيك.

أوقفت الشرطة السلوفينية، 292 مهاجرا غير شرعي خلال عمليات أمنية واسعة جرت في الأيام الماضية، وتم توجيه اتهامات لسبعة أشخاص بالإتجار بالبشر. وذلك في وقت تتزايد فيه حركة الهجرة غير الشرعية على طول ممر البلقان، لا سيما بعد رفع القيود التي فرضت بسبب تفشي فيروس كورونا (كوفيد 19).

تمكنت الشرطة السلوفينية، من توقيف 257 مهاجرا في عملية ضخمة جرت خلال الأيام الأخيرة بين العاصمة ليوبليانا ومدينة نوفو ميستو، بينما ضبط 35 آخرين في منطقة الساحل السلوفيني خلال عمليات تفتيش روتينية على الحدود.

عمليات تفتيش لاكتشاف المعابر غير الشرعية

وقالت شرطة ليوبليانا المركزية، في بيان إن وحدات خاصة مزودة بكلاب الحراسة وطائرات مسيرة عن بعد (درون) وضباط الحدود، قاموا منذ الثلاثاء الماضي بإجراء 7 عمليات مختلفة في ليوبليانا والمناطق الجنوبية للبلاد، وعلى طول الطرق المؤدية إلى كل من كرواتيا وإيطاليا.

وأوضح البيان، أن الهدف من تلك العمليات هو اكتشاف المعابر الحدودية غير الشرعية في المناطق التي تشهد كثافة عالية في عمليات تهريب البشر.

موقع "تدنك ديمقراطية"، قال في تغريدة على تويتر إن "مديرية الشرطة نسبت ارتفاع أعداد الموقوفين إلى التشدد في المراقبة".

كما أوقف خلال العمليات سبعة أشخاص، وتم اتهامهم بالإتجار بالبشر، وزيادة معاناة المهاجرين، الذين تم العثور على عدد منهم داخل مناطق تخزين الحقائب وبالقرب من الأجزاء الميكانيكية في السيارات، وكانوا يعانون من صعوبات خطيرة في التنفس.

وعثر خلال عملية تفتيش في حديقة "ميتليتسا ناتوري" على تسعة أفغان كانوا قد دخلوا إلى سلوفينيا سيرا على الأقدام، ثم وبمساعدة شخصين أحدهما أفغاني والآخر كوبي تمكنوا من ركوب عربتين خاصتين تحملان لوحات ترخيص إيطالية، في محاولة للوصول إلى إيطاليا.

موقع "تدنك ديمقراطية"، نشر عبر موقعه على تويتر أن "مديرية الشرطة في منطقة نوفو ميستو، تعقبت وأوقفت 25 شخصا من مواطني من أفغانستان والجزائر وباكستان وبنغلادش والمغرب". 

>>>> للمزيد: دوريات شرطة على الحدود الإيطالية السلوفينية: "الأسبوع الماضي أوقفنا 124 مهاجرا"

زيادة تدفقات المهاجرين عبر ممر البلقان

وزادت تدفقات المهاجرين مؤخرا على طول ما يسمى بممر البلقان، الذي شهد في العام 2015 عبور أكثر من مليون لاجئ كانوا متجهين إلى دول غرب أوروبا.

وتشير الأرقام التي نشرتها قوات الأمن السلوفينية إلى زيادة عمليات العبور غير القانونية على مدى الشهرين الماضيين مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

وتزامنت تلك الزيادة مع استئناف حركة التنقل، بعد رفع القيود التي فرضت بسبب تفشي فيروس كورونا، ومنذ بداية العام الحالي تم توقيف 8,762 مهاجرا غير شرعي، وهو ما يقل بنسبة 40% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

إلا أن الأرقام خلال الشهرين الماضيين تشير إلى زيادة في أعداد المهاجرين، وأغلبهم من الباكستانيين والمغاربة والأفغان.

 

للمزيد