ANSA / مهاجرون يحصدون محصول الطماطم في بازيليكاتا. المصدر: أنسا.
ANSA / مهاجرون يحصدون محصول الطماطم في بازيليكاتا. المصدر: أنسا.

افتتحت مؤسسة "كولديريتي" الزراعية في إيطاليا، مركزا لاستقبال المهاجرين الذين يعملون موسميا في حصاد المحاصيل الزراعية في منطقة بوتينسا. ويوفر المركز إقامة كريمة وآمنة، حيث يتضمن مرافق رعاية صحية لمنع تفشي مرض "كوفيد - 19"، وسيعمل تحت إشراف مستمر من قوات الأمن. ونوهت المؤسسة بأن أكثر من 200 عامل أجنبي يرغبون حاليا في الانضمام إلى المركز.

أعلنت مؤسسة "كولديريتي" الرائدة في مجال الزراعة في إيطاليا، أنه تم تحديد معايير استضافة المهاجرين داخل مصنع سابق للتبغ في "بالاتزو سان غريفازيو" بمنطقة بوتينسا، حيث تم افتتاح المركز المخصص للعمال الموسميين الذين يعملون في حصاد محصول الطماطم في 2 أيلول / سبتمبر الحالي.

ضيافة كريمة وآمنة

وقال أنطونيو بيسولاني، رئيس فرع كولديريتي في منطقة بازيليكاتا، في بيان إنه "على الرغم من التأخير غير المفهوم، فقد كنا قادرين على تنظيم مركز استضافة متكامل يحترم قواعد الرعاية الصحية الضرورية للشركات الزراعية خلال هذه المرحلة من حصاد محصول الطماطم".

وأوضح أن "المركز عبارة عن مكان يسمح للمهاجرين فيه أن يتواجدوا داخله في ضيافة آمنة، بسبب وجود منشآت الرعاية الصحية بشكل مناسب، وكذلك بسبب المتابعة المتواصلة لقوات الأمن التي سيتعين عليها أيضا تفعيل إجراءات منع تفشي مرض كوفيد - 19، بما في ذلك فرز ونقل العمال من المركز إلى المخيمات".

وأشار بيسولاني، إلى أن المركز يعمل على تشجيع تقنين نظام العمل الزراعي. وقال إنه "اعتبارا من الأول من أيلول / سبتمبر الجاري، قامت كولديريتي بالفعل بإبلاغ المكاتب المعنية بأسماء حوالي 300 شخص من العمال الأجانب ليتم توظيفهم في حصاد الطماطم، من بينهم 200 يرغبون في استخدام مركز الاستضافة في بالاتزو سان غيرفازيو".

أحد المواقع الإعلامية نشر تغريدة حول افتتاح هذا المركز قال فيها "استثمارات بقيمة 650 ألف يورو في منطقة البازيليكا بتمويل من الاتحاد الأوروبي، حيث تم افتتاح مركز الاستضافة في بالاتزو سان غيرفازيو في سياق إدارة الاستقبال الموسمي في ميتابونتينو في 2 أيلول / سبتمبر".

ورحب موقع "ساسي لايف" الإعلامي المحلي باستقبال العمال المهاجرين في هذ ا المركز وقال "مرحبًا بالعمال المهاجرين في المصنع السابق للتبغ في بالازو سان جيرفاسيو. العمل جارٍ من أجل إدارة أفضل لخدمة الضيافة".

>>>>: للمزيد: "الممرات الخضراء".. فرصة لمهاجرين وإنقاذ للمحاصيل في إيطاليا

تمويل أوروبي

وقال بيرجيورجيو كوارتو، مستشار بازيليكاتا، الذي مثل حكومة الإقليم خلال الافتتاح في بيان إن "الإقليم يعمل عبر أراضي بازيليكاتا بمنهج منظم عن طريق الاستخدام الأفضل للتمويل الذي يقدمه المجتمع الأوروبي لإدارة استضافة العمال وتوفير إقامة دائمة لهم".

وأردف كوارتو أن "كولديريتي كانت قادرة على إنشاء مرفق لائق يحترم القواعد الصحية، مع توفير أقصى اهتمام بالإجراءات الصحية التي تم تفعيلها بسبب مرض كوفيد - 19، وسيتمكن أكثر من 200 عامل موسمي من الحصول على المساعدة هناك، وسيجدون مركزا يتمتع بأثاث بشكل مناسب، مع أسَرَّةٍ وطاولات وكل ما هو ضروري لجعل إقامتهم هناك أكثر إنسانية".

وتابع أن "العمال لن يعيشوا بمفردهم في أكواخ متهالكة في المنطقة، بل سيتم إسكانهم بشكل ملائم في مجمع يضم مرافق صحية مناسبة، وتحت إشراف مستمر من قبل قوات الأمن، وسيقوم الصليب الأحمر بإدارة المركز".

واستطرد أن "إقليم بازيليكاتا سيعمل على التوصل لحل نهائي في العام المقبل للوضع السكني للعمال الموسميين الذين يعملون في منطقة ألتو برادانو وميتابونتينو لحصاد منتجات الفاكهة والخضروات".

ونوه بأن عمل العمال الأجانب الموسميين أصبح أساسياً في موسم الحصاد حيث يتوافد، وفقا لمسح أجرته كولديريتي، نحو 370 ألف عامل موسمي إلى إيطاليا سنويا.

 

للمزيد