في إطار التزامتها مع الشركاء الأوروبيين استقبلت ألمانيا أكثر من ألف لاجئ من اليونان
في إطار التزامتها مع الشركاء الأوروبيين استقبلت ألمانيا أكثر من ألف لاجئ من اليونان

مع وصول دفعة جديدة من اللاجئين، تكون ألمانيا قد استقبلت أكثر من ألف لاجئ مع أسرهم من اليونان بحاجة للمساعدة وخاصة المرضى منهم ولاجئين قصر غير مصحوبين بذويهم.

أعلنت وزارة الداخلية الألمانية وصول مجموعة جديدة من اللاجئين إلى مطار مدينة هانوفر مساء الخميس (22 تشرين الأول/ أكتوبر 2020) تم نقلهم من اليونان. ويبلغ عدد أفراد هذه الدفعة 104 أشخاص بينهم 17 طفلا مريضا مع عائلاتهم و27 لاجئا قاصرا غير مصحوبين بذويهم.

وبذلك يصل عدد اللاجئين الذين نقلتهم ألمانيا من اليونان منذ شهر نيسان/ أبريل 1009 لاجئين بحاجة للحماية. وكما الدفعات السابقة سيتم توزيع أفراد المجموعة الجديدة أيضا على الولايات التي أبدت استعدادها لاستقبال اللاجئين اليونان، وهي ولايات: برلين، بادن فرتمبرغ، بايرن، هامبورغ، شمال الراين ويستفاليا، راينلاند بفالتس، ساكسونيا آنهالت، تورينيغن، براندنبورغ، بريمن، هيسن، ساكسونيا السفلى وسلسفيغ هولشتاين.

وبعد الحريق الذي شب في مخيم موريا على جزيرة ليسبوس اليونانية وأتى على المخيم، أبدت ألمانيا استعدادها لاستقبال 1553 لاجئا إضافيا من اليونان ممن قبلت أثينا طلبات لجوyil ومنحتهم حق الحماية.

وكان وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر، وبناء على قرار سابق للحكومة الألمانية، قد اتفق مع زملائه الأوروبيين في الـ 8 من شهر مارس/ آذار الماضي على برنامج أوروبي لنقل لاجئين من اليونان التزمت بموجبه ألمانيا باستقبال 243 طفل لاجئ مريض مع عائلاتهم.

ع.ج (أ ف ب، epd)

 

للمزيد